رومني يواجه تحديا بمعقله الانتخابي
آخر تحديث: 2012/2/28 الساعة 14:18 (مكة المكرمة) الموافق 1433/4/5 هـ
اغلاق
خبر عاجل :مراسل الجزيرة: جلسة استثنائية لمجلس الأمن اليوم بشأن الأوضاع الإنسانية في اليمن
آخر تحديث: 2012/2/28 الساعة 14:18 (مكة المكرمة) الموافق 1433/4/5 هـ

رومني يواجه تحديا بمعقله الانتخابي

يواجه المترشح الجمهوري ميت رومني تحديا خطيرا في معقله بولاية ميتشغان اليوم (الفرنسية)
يأمل المترشح الجمهوري ميت رومني أن يتجنب هفوة محرجة في معقله بولاية ميتشغان اليوم، فهو يتطلع إلى استعادة زخم تقدمه الانتخابي أمام خصمه المترشح ريك سانتروم. ويوفر الفوز في هذه الولاياية زخما للفائز للوصول إلى "الثلاثاء العظيم" حيث تصوت 10 ولايات في يوم مفصلي.

ويواجه رومني الذي يسعى للفوز بترشيح الحزب الجمهوري لخوض السباق الرئاسي تحديا خطيرا اليوم في الانتخابات التمهيدية بولاية ميتشغان، وهي الولاية التي نشأ فيها كما كان والده حاكما لها. لذا فإنه في ضوء ارتباط عائلته بهذه الولاية ستعد خسارة رومني أمام السيناتور السابق عن ولاية بنسلفانيا ريك سانتروم مكلفة على نحو خاص بالنسبة له.

وتأتي الانتخابات التمهيدية في ميتشغان فيما تجري أيضا ولاية أريزونا انتخاباتها التمهيدية في إطار سلسلة من هذه الانتخابات التي تجري في ولاية تلو ولاية لاختيار مرشح الحزب الجمهوري الذي يواجه الرئيس باراك أوباما في الانتخابات الرئاسية المقرر إجراؤها في نوفمبر/ تشرين الثاني القادم.

ونتيجة الانتخابات في ميتشغان ستوفر قوة الدفع اللازمة للفائز قبيل يوم الثلاثاء العظيم الأسبوع المقبل عندما يدلي الناخبون في عشر ولايات بأصواتهم. وإذا فاز سانتروم في ميتشغان فإن ذلك يعني أنه سيمتلك الزخم للوصول إلى "الثلاثاء العظيم" في 6 مارس/آذار، حيث تصوت عشر ولايات في يوم مفصلي في السباق الذي سيحدد من يقف أمام أوباما في الانتخابات الرئاسية.

جاذبية وخطابات

برز سانتروم في ميتشغان بما يمثله من جاذبية لناخبي الطبقة العاملة (رويترز-أرشيف)

ولقد برز سانتروم في ميتشغان بما يمثله من جاذبية للناخبين من الطبقة العاملة وخطاباته الشعبوية وإن كان فقد قدرا من زخمه السابق بسبب مواقفه المحافظة المتسمة بالغلو بشأن القضايا الاجتماعية مثل تنظيم النسل والاجهاض. فالإعلانات التلفزيونية لسانتورم التي تبث في الولاية وهي مركز صناعة السيارات في الولايات المتحدة رسمت له صورة البطل المدافع عن قضايا العمال.

وفي أحدث مناظرة، أشار رومني إلى معارضة سانتروم أيضا لخطة الإنقاذ المالي لصناعة السيارات. وتركز إعلانات رومني على فترة طفولته في الولاية حيث جرى عرض العديد من صوره الفوتوغرافية في فترة صباه مع تسجيل فيديو له وهو يقود سيارة في أنحاء الولاية الآن.
لكن تعين على رومني التغلب على أخطاء أدت إلى تصويره وكأنه منقطع عن العالم بما في ذلك ملاحظة مؤداها أن زوجته تقود "سيارتين من نوع كاديلاك".

أما رئيس مجلس النواب السابق نيوت غينغريتش فقد ظهر إلى الواجهة بعد أن حقق فوزا مفاجئا في ولاية ساوث كارولينا، لكن رومني اكتسحه مجددا في فلوريدا ثم في نيفادا حيث أعاد الحاكم السابق لولاية ماساشوسيتش السيطرة على السباق الانتخابي.

لكن سانتروم –المسيحي المحافظ الذي يعارض بشدة الاجهاض وزواج الشواذ- قلب التوقعات رأسا على عقب حيث حقق نصرا ثلاثيا في ليلة واحدة، ففاز في كل من مينسوتا وميسوري وكولورادو.

وفي هذا السباق الذي ينظم ولاية بعد ولاية لاختيار من  سيواجه أوباما في انتخابات 6 نوفمبر/تشرين الثاني، سيشكل أي فوز جديد لسانتورم ضربة قاسية لرومني قبل أيام معدودة من "الثلاثاء العظيم".

حسب استطلاع نشر الأسبوع الماضي، فإن سانتروم يتقدم على رومني بحصوله على 35% من نوايا التصويت مقابل 26% في صفوف الجمهوريين على الصعيد الوطني

استطلاع ومنافسة
وحسب استطلاع للرأي نشرته جامعة كوينيبياك الأسبوع الماضي، فإن سانتروم يتقدم على رومني بحصوله على 35% من نوايا التصويت مقابل 26% في صفوف الجمهوريين على الصعيد الوطني. ويليه نيوت غينغريتش (14%) ورون بول (11%) لكن بفارق كبير جدا.

لكن هذا الاستطلاع أظهر أيضا أن أوباما سيهزم سانتروم، في حين أن المنافسة بين الرئيس المنتهية ولايته وميت رومني ستكون محتدمة جدا. واللافت أن مواقف سانتروم تخيف عددا من الجمهوريين الذين يشككون في قدرته على الفوز على أوباما.

وحسب آخر استطلاعات الرأي التي جمعها معهد "ريل كلير بوليتيكس" فإن الفارق يضيق جدا في ميتشغان، حيث إن سانتروم أصبح يتقدم بفارق ضئيل جدا (33.8%) على رومني (33%). أما في اريزونا فإن رومني يبقى متصدرا لكنه بدأ يتراجع بعض الشيء.

وقد وصلت المنافسة بين المترشحين الجمهوريين الأربعة إلى مرحلة مفصلية حيث ستقود في النهاية إلى واحد منهم يقود الحزب الجمهوري في انتخابات الرئاسة ضد مرشح الحزب الديمقراطي.

المصدر : وكالات