أكدت سلطات النقل البحري في بابوا غينيا الجديدة أن عبارة تقل 350 شخصا غرقت اليوم الخميس وقالت إن جهود الإنقاذ جارية، في حين ذكرت هيئة السلامة البحرية الأسترالية أنه جرى إنقاذ خمسين شخصا ممن كانوا على العبارة.

 

وغرقت العبارة في وقت مبكر اليوم الخميس على بعد 16 كيلومترا قبالة منطقة نائية على الساحل الشمالي لبابوا غينيا الجديدة الواقعة في المحيط الهادي.

 

وأفادت وكالة الأنباء الأسترالية بأن العبارة أرسلت نداء استغاثة صباح اليوم، ونقلت الوكالة عن رئيسة الوزراء الأسترالية جوليا غيلارد تأكيدها غرق العبارة، معربة عن قلقها من احتمال أن يكون عدد الضحايا كبيراً جداً.

 

وقالت غيلارد للصحافيين في ملبورن "غرق قارب في بابوا غينيا الجديدة على متنه كما علمنا 350 شخصاً، وهذه كارثة كبرى وطلب منا تقديم المساعدة ونحن نوفرها".

 

وأرسل جهاز السلامة البحرية الأسترالي ست سفن إلى مكان غرق العبارة بغية المساعدة بأعمال الإنقاذ، بالإضافة إلى مروحية تحلق فوق المكان، وأفادت إحدى السفن الأسترالية عن إنقاذ حوالي خمسين شخصاً حتى الآن.

 

من جانبه قال القائم بأعمال الرئيس التنفيذي لهيئة سلامة النقل البحري في بابوا غينيا الجديدة نور الرحمن "لا يمكنني أن أنفي أو أؤكد أن عدد المفقودين 350، ولم اطلع على الأمور عن كثب لكن العدد هو حوالي 300، وليس لدينا حتى الآن تقارير عن الوفيات".

 

وأكد أن 28 شخصا انتشلوا من البحر بحلول الساعة الرابعة صباحا بتوقيت غرينتش وأن كثيرين آخرين كانوا عائمين في المكان.

المصدر : وكالات