ملاديتش يواجه 11 تهمة بينها ارتكاب أسوأ الفظاعات منذ الحرب العالمية الثانية (الفرنسية-أرشيف)

أعلنت المحكمة الجنائية الدولية لجرائم الحرب في يوغسلافيا السابقة أن القائد السابق في الجيش البوسني الصربي راتكو ملاديتش الذي يواجه تهما بالإبادة وارتكاب جرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب، سيحاكم يوم 14 مايو/أيار المقبل. 

وقالت المحكمة في وثيقة إن "المحاكمة ستبدأ يوم الاثنين 14 مايو/أيار 2012 بمرافعة افتتاحية يقدمها الادعاء".

وأضافت الوثيقة أن هذه المرافعة ستتبعها مرافعة افتتاحية يقدمها الدفاع إذا وجد، وملاديتش نفسه إذا ما رغب في ذلك".

وقالت المحكمة -ومقرها لاهاي- إنه كان من المقرر أن تستمر المحاكمة من 29 مايو/أيار إلى غاية 13 يوليو/تموز المقبل.

واعتقل ملاديتش في مايو/أيار الماضي في شمال شرق صربيا لدوره في الحرب الدموية في البوسنة (1992-1995) التي قتل فيها أكثر من مائة ألف شخص.

ويواجه ملاديتش الذي أطلق عليه لقب "جزار البوسنة" 11 تهمة، من بينها ارتكاب أسوأ الفظاعات على أراض أوروبية منذ الحرب العالمية الثانية، بما فيها مجزرة سربرينتشا في يوليو/تموز 1995 التي قتل فيها أكثر من سبعة آلاف بوسني بينهم أطفال.

المصدر : الفرنسية