نجاد أثناء إلقائه خطابه بالاحتفال بذكرى الثورة الإسلامية بطهران (الفرنسية)

قال الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد اليوم السبت إن إيران ستعلن قريبا إنجازات "مهمة وكبيرة للغاية" بالمجال النووي. جاء ذلك في وقت تشهد فيه طهران توترا متزايدا مع الغرب وإسرائيل بشأن برنامجها النووي.

وكان نجاد يتحدث بالذكرى الـ33 للثورة الإسلامية حيث شارك عشرات الآلاف من الإيرانيين في تجمعات نظمتها الحكومة بأنحاء البلاد للاحتفال بهذه المناسبة.

وهتف المتظاهرون الذين حملوا الأعلام الإيرانية وصور المرشد الأعلى علي خامنئي "الموت لإسرائيل" و"الموت لأميركا".

وقال نجاد لحشد بساحة أزادي (الحرية) بطهران في كلمة نقلها التلفزيون الإيراني على الهواء مباشرة "خلال الأيام المقبلة سيتابع العالم إعلان إيران لإنجازات نووية مهمة وكبيرة للغاية".

ولم يحدد نوعية هذه المشاريع الجديدة، ولكن من المحتمل أنه يشير بذلك إلى افتتاح منشأة فوردو الجديدة لتخصيب اليورانيوم التي تقع جنوب طهران والتي ترددت تقارير بأنها سوف تكون قادرة على تخصيب اليورانيوم بنسبة 20%.

وأضاف "يتعين على العالم أن يعلم أنه رغم كل الضغوط فإن إيران لن تتراجع قيد أنملة عن مبادئها وحقوقها النووية".

وتابع "كل الدول تمارس ضغطا علينا للحيلولة دون حصولنا على التقنية النووية ولكن كل هذه الضغوط باءت بالفشل. إننا لا نملك التقنية النووية فحسب ولكن خبراءنا المحليين  قادرون أيضا على توفير احتياجاتنا النووية".

وحول ردة فعل الغرب على ما أعلنه نجاد اليوم، قال أستاذ العلوم السياسية بجامعة طهران الدكتور صادق كلام "لا أعتقد أن الغرب سيغير سياسته تجاه الملف النووي الإيراني". وقال للجزيرة "لقد تعودنا على خطب أحمدي نجاد، وعلينا أن ننتظر لنرى طبيعة هذه الإنجازات".

وزاد التوتر مع الغرب الأسابيع الأخيرة بشأن أنشطة إيران النووية المتنازع عليها، وفرضت الولايات المتحدة وحلفاؤها الأوروبيون عقوبات جديدة في محاولة لإجبار طهران على العودة للمحادثات قبل أن تنتج مواد نووية كافية لصنع قنبلة. وتقول إيران إن برنامجها النووي له أغراض سلمية فقط.

من جهة ثانية قال نجاد إن إيران "كسرت هالة" محرقة اليهود. وأضاف "إن الغرب والمستعمرين وليهيمنوا على العالم ابتكروا صنما أسموه النظام الصهيوني وروح هذا الصنم هي محرقة اليهود".

وأكد أن "الأمة الإيرانية بشجاعتها ووضوح رؤيتها حطمت الصنم وحضرت بذلك لتحرير الشعوب الغربية".

المصدر : الجزيرة + وكالات