آلاف المشردين جراء الفيضانات بماليزيا
آخر تحديث: 2012/12/27 الساعة 14:03 (مكة المكرمة) الموافق 1434/2/14 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/12/27 الساعة 14:03 (مكة المكرمة) الموافق 1434/2/14 هـ

آلاف المشردين جراء الفيضانات بماليزيا

مواطنون شردتهم فيضانات سابقة شهدتها ماليزيا (الفرنسية)

محمود العدم-كوالالمبور

ارتفع عدد المشردين جراء الفيضانات العارمة التي اجتاحت ولايات تيرنجانو وباهانج وكيلانتان بشمال شرق ماليزيا إلى نحو عشرين ألف شخص.

وأعلنت السلطات المحلية بولاية تيرنجانو أمس عن مصرع طفل غرقا بمدينة كيمانان شرق الولاية، هو الضحية الثانية بعد غرق امرأة الثلاثاء.

وأفاد مركز الشرطة بالمدينة أن ثماني سيارات على الأقل دفنت تحت الأنقاض الأربعاء بعد انهيار أحد الجسور الرئيسة بالمدينة، ويخشى من وجود أشخاص داخلها.

بدوره، أعلن المتحدث باسم قسم تطوير الزراعة بشمال ولاية تيرنجانو أن السلطات ستعمل على إجلاء المناطق السكنية المحيطة بسد بايا بيدا بعد الكشف عن تشققات بالسد نتيجة ارتفاع منسوب المياه المتراكمة، وذلك بسبب الأمطار الغزيرة التي هطلت بشكل غير اعتيادي خلال هذه الفترة.

وأوضح المسؤول ببلدية كوتا بارو عاصمة كيلانتان أن أكثر المناطق المتضررة هي تلك المنخفضة القريبة من الأنهار، وهو ما تسبب بنزوح المواطنين إلى مراكز الإغاثة بالمناطق الأكثر أمنا.

وقال محمد الشرفي للجزيرة نت عبر الهاتف إن هذا الوقت من كل عام يشهد حدوث فيضانات نتيجة ارتفاع منسوب المياه في الأنهار بسبب الأمطار الغزيرة التي تشهدها هذه المناطق.

وأكد مدير التربية في تيرينجانو زكريا حسين أنه تم تعطيل الدوام المدرسي في نحو 15 مدرسة بالولاية، مع "احتمال تأجيل الفصل الدراسي القادم إذا لم يتحسن الوضع".

وتتوقع السلطات المحلية بالولايات الثلاث أن تتواصل عمليات إجلاء السكان الأيام القادمة حيث لا تزال مستويات المياه في بعض الأنهار المهمة مرتفعة ومتجاوزة مستويات الخطر.

كما أعلنت السلطات الصحية مواصلة جهودها لمنع تفشي الأمراض والحفاظ على مستوى الصحة العامة، كما أطلق عدد من الأحزاب والجمعيات حملات لإغاثة السكان بالمناطق المتضررة.

المصدر : الجزيرة

التعليقات