مخريز محاضر (يمين) أثناء زيارته قطاع غزة مع وفد ماليزي (الجزيرة نت)

محمود العدم-كوالالمبور

اتهم مخريز محاضر، نائب وزير الصناعة والتجارة الدولية بماليزيا في تصريحات صحفية اليوم، إسرائيل بتنفيذ جرائم "إبادة صامتة" ضد السكان في قطاع غزة المحاصر.

وقال مخريز -وهو نجل رئيس الوزراء الأسبق محاضر محمد- "إن الشعب الفلسطيني في قطاع غزة لا يتعرض لهجوم عسكري إسرائيلي بالأسلحة والقنابل فحسب، ولكن الخطر محدق به أيضا من خلال التعرض لعمليات قتل وإبادة صامتة من قبل الجيش الإسرائيلي".

وأضاف أنه "من بين الفظائع التي ترتكبها إسرائيل بحق السكان في القطاع إلقاء مواد ونفايات سامة في مياه البحر قبالة الشواطئ بغزة، ومن ضمنها مواد الصرف الصحي".

وأكد المسؤول الماليزي أن الشواطئ في قطاع غزة ملوثة بالعديد من المواد السامة، وكذلك الأسماك -التي تعتبر واحدا من أهم مصادر الغذاء للسكان- يشتبه بأن تكون ملوثة وسامة، وأشار إلى أن السكان يعانون من أمراض غير معروفة وهناك ارتفاع في عدد الوفيات لأسباب مجهولة.

ودعا مخريز الشعب الماليزي لتقديم كل وسائل الدعم الممكنة للشعب الفلسطيني من أجل إقامة مشاريع صحية لإنقاذ سكان قطاع غزة.

وزار المسؤول الماليزي قطاع غزة خلال الأسبوع الماضي على رأس وفد إغاثي ماليزي قدم خلالها مساعدات نقدية وطبية وإغاثية تم تسليمها لوزارة الصحة في القطاع.

وكان رئيس الوزراء الماليزي الأسبق محاضر محمد وصف إسرائيل بأنها "دولة إرهابية"، وذلك على هامش إطلاق حملة إغاثة خلال العدوان الإسرائيلي الأخير، وقال "يجب علينا أن نردع الاحتلال الإسرائيلي بكل ما نملك من وسائل".

المصدر : الجزيرة