يوكيا أمانو (يسار) خلال زيارته لطهران في مايو الماضي (الفرنسية)

قالت الوكالة الدولية للطاقة الذرية إن جولة جديدة من محادثاتها مع إيران حول برنامجها النووي ستجري في الثالث عشر من ديسمبر/كانون الأول المقبل في العاصمة الإيرانية طهران.

وقالت المتحدثة باسم الوكالة جيل تيدور إن الجانبين اتفقا على استئناف المحادثات بهدف التوصل إلى مقاربة تسمح بحل القضايا العالقة التي تتعلق بالبرنامج النووي الإيراني، والسماح للوكالة بمواصلة تحقيقاتها بشأن البعد العسكري المحتمل لهذا البرنامج التي توقفت منذ فترة.

وقالت تقارير إعلامية إنه من المحتمل أن يترأس وفد الوكالة الدولية للطاقة الذرية إلى هذه المحادثات هيرمان ناكيرتس نائب المدير العام للوكالة وكبير المفتشين في المجال النووي في منظمة الأمم المتحدة.

وكان الجانبان قد عقدا عدة لقاءات حول هذه القضية منذ مطلع العام الحالي يعود آخرها إلى 24 أغسطس/آب، كما زار المدير العام للوكالة يوكيا أمانو إيران في مايو/أيار الماضي، لكن الطرفين فشلا في التوصل إلى اتفاق.

وقد انتقد أمانو مؤخرا عدم تعاون السلطات الإيرانية في هذا المجال، وقال في تقرير قدمه إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة إنه لم يتم تحقيق أي نتائج ملموسة إلى حد الآن.

وكان أمانو قد صرح العام الماضي بأن هناك دلائل على إجراء إيران تجارب في مجال التسلح النووي، لكن طهران رفضت هذه التصريحات ووصفتها بالمزورة والمسيسة.

يذكر أن محادثات طهران مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية منفصلة عن المحادثات التي تجريها مع ست قوى عالمية هي الولايات المتحدة وروسيا والصين وبريطانيا وفرنسا وألمانيا لإيجاد مخرج للأزمة الناجمة عن البرنامج النووي الإيراني. 

المصدر : وكالات