العنف تصاعد في أفغانستان مع اقتراب موعد انسحاب القوات الأجنبية (رويترز-أرشيف)

 

 

 

 

 

 

 

م

 

 

 

قتل عشرة -غالبيتهم نساء وأطفال- بعدما انفجرت قنبلة مزروعة على الطريق في حافلة ركاب صغيرة بجنوب أفغانستان، حسب ما قاله مسؤولون حكوميون. 

وأصدر مكتب الرئيس الأفغاني حامد كرزاي بيانا جاء فيه أن ثمانية أشخاص جرحوا أيضا في الانفجار، الذي وقع في منطقة ديه راوود بولاية أورزجان. وبدورها قالت وزارة الداخلية إن 14 شخصا أصيبوا.

وقال بيان مكتب كرزاي إن "دماء الأبرياء لن تضيع هباء، وإن الخزي سيلاحق الإرهابيين في الدنيا والآخرة".

من جهته قال المتحدث الإقليمي عبد الله همّت إن الضحايا كانوا من القرويين المحليين، وكانوا في طريقهم لاستقبال حاج عائد من مكة المكرمة بعد أداء مناسك الحج. 

ويتصاعد العنف في شتى أنحاء أفغانستان مع اقتراب موعد انسحاب معظم القوات الأجنبية من البلاد بنهاية العام 2014 وتسلم قوات الأمن الأفغانية -وقوامها 350 ألفا- المسؤولية الأمنية.

المصدر : وكالات