محاضر محمد: إسرائيل دولة إرهابية
آخر تحديث: 2012/11/20 الساعة 14:52 (مكة المكرمة) الموافق 1434/1/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/11/20 الساعة 14:52 (مكة المكرمة) الموافق 1434/1/7 هـ

محاضر محمد: إسرائيل دولة إرهابية

محاضر محمد: أمن إسرائيل يعتمد على انعدام أمن الآخرين (الجزيرة نت)

محمود العدم-كوالالمبور

هاجم رئيس الوزراء الماليزي الأسبق الدكتور محاضر محمد السياسة العدوانية التي تنفذها القوات الإسرائيلية على قطاع غزة، واصفا إسرائيل بأنها "دولة إرهابية".

وقال محاضر اليوم الثلاثاء خلال تدشينه صندوقا للطوارئ وحملة إغاثية لصالح المتضررين في غزة إن إسرائيل تتبع سياسة الضربات الاستباقية ضد جيرانها بحجة حماية أمنها، وتعتقد أن لها الحق في تنفيذ هذه الهجمات على أي بلد في أي وقت، "وهو ما تفعله الآن في غزة وما فعلته مؤخرا ضد السودان ومن قبلها العراق".

وأضاف أن "إسرائيل تتطلع فقط لحماية أمنها، ولكن أمنها يستند على انعدام الأمن لدى الآخرين".

ودافع محاضر عن صواريخ المقاومة بقوله إذا كان المجتمع الدولي والأمم المتحدة والدول الغربية وعلى رأسها الولايات المتحدة وبريطانيا تتفهم قيام إسرائيل بهذا النوع من الهجمات، فلماذا تنكر على الفلسطينيين قيامهم بحماية أنفسهم بأسلحة محلية بسيطة.

وقال إن الفلسطينيين في غزة لهم الحق في أن يكونوا آمنين، وعندما يتم وضعهم تحت الحصار ويحرمون من الغذاء والدواء "فما الذي يتوقع العالم منهم أن يفعلوه؟".

محاضر (وسط) يحضر حفل تدشين حملة الإغاثة لغزة (الجزيرة نت)

ضربة وقائية
وأضاف رئيس الوزراء الماليزي الأسبق أن الصاروخ الذي أطلقته حركة المقاومة الإسلامية (حماس) على تل أبيب هو ضربة وقائية لحماية شعبها من العدوان الإسرائيلي، "وللفلسطينيين الحق في تدمير إسرائيل من أجل الحفاظ على أمنهم".

وتابع القول إن الإعلام الغربي المساند لإسرائيل يركز على صواريخ حماس البسيطة التي تعتبر مجرد "مفرقعات" مقارنة مع ما تملكه إسرائيل من عتاد حربي بري وجوي وبحري، في حين يغض الطرف عن الجرائم والمجازر التي ترتكبها إسرائيل ضد الفلسطينيين العزل.

ووصف إسرائيل بأنها "الدولة الأكثر التي ينعدم فيها القانون على الإطلاق في التاريخ"، حيث تجاوزت كل القوانين الدولية ونفذت عمليات اغتيال، وشنت هجوما عسكريا على سفن الإغاثة في المياه الدولية، وفرضت الحصار على شعب أعزل.

وانتقد محاضر موقف الولايات المتحدة المؤيد للعدوان الإسرائيلي على غزة قائلا "إن الولايات المتحدة قامت على أكبر عملية تطهير عرقي ضد الهنود الحمر لذلك لا نستغرب موقفها الداعم لإسرائيل".

وفي ختام كلمته دعا محاضر العالم العربي والإسلامي إلى تقديم كل الدعم للفلسطينيين سياسيا وعسكريا وإغاثيا، وقال إنه يجب ردع الاحتلال الإسرائيلي "بكل ما نملك من وسائل".

المصدر : الجزيرة