قراصنة يخترقون نطاق إسرائيل بالإنترنت
آخر تحديث: 2012/11/20 الساعة 07:15 (مكة المكرمة) الموافق 1434/1/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/11/20 الساعة 07:15 (مكة المكرمة) الموافق 1434/1/7 هـ

قراصنة يخترقون نطاق إسرائيل بالإنترنت

اختراق النطاق الدولي الإسرائيلي تسبب في خسارة الشركات الكبرى لملايين الدولارات (البوابة العربية للأخبار التقنية)
قامت مجموعة من قراصنة الإنترنت باختراق النطاق الدولي لإسرائيل (il.) ومعه العديد من المواقع العالمية، من بينها مواقع مايكروسوفت وماستر كارد وغيرهما الكثير. وقال المنفذون، الذين يعتقد أنهم من باكستان، إن الاختراق يأتي على خلفية العدوان الإسرائيلي المتواصل على قطاع غزة.

وهدد المخترقون في الرسالة التي تظهر على المواقع التي اخترقت، وبالنيابة عن الباكستانيين وجميع المسلمين حول العالم، هدد المخترقون إسرائيل بأنها سوف تبكي الدم على عدوانها على قطاع غزة، والأيام القليلة القادمة كفيلة بإثبات ذلك.

واستهزأت المجموعة بالناطق الرسمي باسم الحكومة الإسرائيلية، الذي تبجح بقدرة نظم الدفاع المتطورة الإسرائيلية على صد ملايين الهجمات الإلكترونية، واختتمت الرسالة التي وقعتها عدة جهات بينها ZombiE_KsA، بالعبارة We are L33t Pakistani H4x0rZ.

وكان لكل من ZombiE_KsA والجيش الإلكتروني الباكستاني نشاط إلكتروني على مدى السنين القليلة الماضية، يبرهنه أن جزءا لا بأس به من الرسالة نسخ وكان استخدم من قبل في الهجوم على موقع المحكمة العليا الباكستاني في العام 2011.

ويرى خبراء أمنيون أن التحكم بالنطاق الدولي لإسرائيل سيمكن المخترقين من اختراق وخداع آلاف المستخدمين والحصول على معلوماتهم الشخصية، بالإضافة إلى التسبب في خسارة الشركات الكبرى لملايين الدولارات نتيجة تعطل خدماتها.

ومن المواقع العالمية التي اخترقت: إنتل، ومايكروسوفت، ومحرك البحث Bing، وسكايب، وكوكا كولا، وبي بي سي، وغيرها العديد.

ويأتي هذا الاختراق، الذي عده مراقبون الأسوأ في تاريخ إسرائيل، بعد أيام من إعلان مجموعة قراصنة الإنترنت المعروفة باسم "أنونيموس" دعمها لمدينة غزة ضد العدوان الإسرائيلي الذي يتعرض له القطاع منذ أيام، وشنت المجموعة هجمات إلكترونية ضد عدد من المواقع الحكومية الإسرائيلية.

الجدير بالذكر أنه بعد بدء العدوان الإسرائيلي على غزة، اشتعلت الحرب على الشبكات الاجتماعية مثل تويتر ويوتيوب وفيسبوك، إذ يحاول كلا الطرفين استخدام الشبكات الاجتماعية للتأثير على أفكار ومشاعر الناس حول العالم.

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية

التعليقات