ستة قتلى من الشرطة الأفغانية
آخر تحديث: 2012/10/20 الساعة 14:47 (مكة المكرمة) الموافق 1433/12/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/10/20 الساعة 14:47 (مكة المكرمة) الموافق 1433/12/5 هـ

ستة قتلى من الشرطة الأفغانية

الشرطة الأفغانية تواجه اختبارا صعبا (الفرنسية-أرشيف)

اعتقل زعيم محلي تابع لحركة طالبان في شمال أفغانستان اليوم السبت، بينما قام شرطيان بتسميم ستة من زملائهما ثم قتلوهم بإطلاق النار عليهم, وذلك حسبما ذكرت السلطات الأفغانية.

وأوضح المتحدث باسم السلطات المحلية في إقليم قندز عناية الله خليق إن زعيم طالبان المعتقل هو الملا عبد الرحمن حاكم الظل, مشيرا إلى اعتقال اثنين من زملائه أيضا في عملية قامت بها الشرطة في منطقة شاردارا.

وذكر خليق أن المعتقل كان مسؤولا عن العديد من الهجمات ضد قوات أفغانية وقوات حلف شمال الأطلسي (ناتو) وتفجيرات وهجمات أخرى في الإقليم, مشيرا إلى أنه يتوقع أن يؤدي ذلك لتحسن الوضع الأمني.

من جهة ثانية, قالت الشرطة إن شرطيين قاما بتسميم ستة من زملائهما وقتلوهم في إقليم هلمند جنوب البلاد أمس الخميس. وأوضح المتحدث الأمني فريد أحمد فارهانج أن الشرطيين قاما بتسميم ستة من زملائهما في منطقة جيرشك بإقليم هلمند، ثم أطلقا النار عليهم عندما فقدوا الوعي واستوليا على أسلحتهم ولاذا بالفرار. وأشار المتحدث إلى اعتقال أحد المنفذين.

وقد أعلنت حركة طالبان مسؤوليتها عن العملية، حسبما قال متحدث باسمها يدعى يوسف أحمدي, لكنه قال إن ثمانية من رجال الشرطة قتلوا وتم الاستيلاء على أسلحتهم.

يشار إلى أن الشرطة الأفغانية تلعب دورا رئيسيا في دعم قوات حلف شمال الأطلسي التي تقودها الولايات المتحدة في الحرب ضد مسلحي طالبان.

وشهدت أفغانستان موجة من العمليات التي يقوم بها رجال شرطة مرتبطون سرا بحركة طالبان، أسفرت عن مقتل نحو خمسين أجنبيا والعشرات من أفراد الشرطة المحلية، قتلوا على أيدي زملائهم هذا العام.

ويأتي هذا العدد غير المسبوق من عمليات القتل الداخلية في لحظة حاسمة في الحرب التي تدخل عامها الحادي عشر، حيث تخطط قوات الأطلسي لتسليم المسؤوليات الأمنية للشرطة الأفغانية قبل انسحاب القوات المقاتلة بنهاية العام 2014.

المصدر : وكالات

التعليقات