الهجوم أدى إلى مقتل عنصرين من مليشيا الباسيج (الفرنسية-أرشيف)
قالت مصادر إعلامية إن شخصين قتلا وجرح خمسة آخرون على الأقل في تفجير وقع اليوم الجمعة قرب مسجد في منطقة جابهار بمحافظة سيستان بلوشستان على الحدود الإيرانية الباكستانية.

ونقلت وكالة فارس للأنباء أن المهاجم فجر حزامه الناسف على بعد مئات الأمتار من المسجد مما أدى إلى مقتل عنصرين من قوات التعبئة الإيرانية المعروفة باسم مليشيا الباسيج.

وقال مساعد محافظ الإقليم إن الشرطة كشفت هوية المهاجم وطاردته مما اضطره إلى تفجير حزامه الناسف بعيدا عن المسجد وأدى إلى سقوط قتلى ومصابين.

وتشهد محافظة سيستان بلوشستان الإيرانية ذات الغالبية السنية اضطرابات متكررة وأعمال عنف مستمرة كان أكثرها دموية في أواخر العام 2010 عندما هاجم انتحاريان مسجدا مما أدى إلى مقتل 39 شخصا.

وأعلنت آنذاك جماعة جند الله مسؤوليتها عن الهجوم وقالت إنه جاء ردا على إعدام زعيمها عبد الملك ريجي من قبل السلطات الإيرانية.

وتقول طهران إن هذه الجماعة مرتبطة بتنظيم القاعدة, وقد اتهمت كلا من باكستان بريطانيا والولايات المتحدة بدعم هذه الجماعة وهو ما نفته هذه الدول.

المصدر : وكالات