قالت الفتيات إن المبادرة نابعة من روح الإسلام نفسه لأنه رسالة محبة وسلام و هداية (الأوروبية)
بدأت فتيات مسلمات في بريطانيا توزيع ألف وردة بيضاء مرفق بها ألف قصاصة ورقية تتضمن أحاديث للنبي محمد صلى الله عليه وسلم، على المارة في شوارع لندن.

وذكر موقع "ماي مول أرابيا" الإخباري الذي يتخذ من دبي مقرا له اليوم الاثنين، أن الفتيات لجأن لتوزيع الورود والأحاديث النبوية على غير المسلمين، باعتبارها وسيلة "للدفاع عن الرسول محمد بعد الفيلم المسيء الذي أحدث موجة احتجاجات واسعة وغضب عارم بين المسلمين في أنحاء العالم".

وقال الموقع إن الأحاديث النبوية التي يتم توزيعها تدور حول "المحبة والسلام وبر الوالدين ومساعدة الناس".

ونقل الموقع عن الفتيات صاحبات المبادرة أن "فكرة الدفاع عن الرسول عبر توزيع الورد الأبيض وليس التظاهر، نابعة من روح الإسلام نفسه لأنه رسالة محبة وسلام وهداية".

وكانت الفتيات اللاتي يوزعن الورد ينادين باللغة الإنجليزية على المارة "إنه ورد مجاني"، فيقبل البعض عليه ثم يفتح قصاصة الورق ويقرؤها.

ونقل الموقع عن سارة الجواد، وهي إحدى المشاركات، قولها إن فكرة الحملة تكونت عبر موقع فيسبوك وإنها تهدف إلى "الدفاع عن الرسول عبر السلام والحب، اللغة التي أوصانا الرسول أن نتحدث بها دائما إلى البشرية، وليس عن طريق الاحتجاجات".

وتضيف "كتبنا على قصاصات الورق بعض أحاديث الرسول الكريم لنوصل للعالم الرسالة الصحيحة عن الإسلام وعن النبي الذي قابل إساءة أعدائه بالصفح والتسامح والمحبة والهداية".

وقالت "نشتري الورود من أموالنا، ونوزعها مجانا، ولا توجد أي جهة تدعمنا أو تبرعات، حيث اشتركنا بشراء الورد وطباعة الأوراق, جميعنا من الشباب المشارك في الحملة".

المصدر : الألمانية