التفجير جاء بعد أيام من اشتباكات وقعت شمال شرق نيجيريا (الجزيرة)

هاجم مسلحون كنيسة في مدينة غومبي شمال شرق نيجيريا وأطلقوا النار على المصلين فيها، مما أدى إلى سقوط ستة قتلى وعشرة جرحى، حسب ما أعلنه الكاهن الذي يخدم في الكنيسة
.

وقال الكاهن جونسون جاورو "كنت أقيم الصلاة وكانت عيوننا مغمضة عندما اقتحم رجال مسلحون الكنيسة وفتحوا النار على المصلين، فقتل ستة أشخاص في الهجوم وجرح عشرة آخرون". وأضاف الكاهن أن زوجته من بين القتلى.

وأشار الكاهن إلى حدوث حالة من الذعر في صفوف المصلين الذين حاولوا الفرار.

ورفض متحدث باسم الشرطة الإدلاء بأي تعليق، موضحا أنه يتوجه إلى مكان الهجوم الذي لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عنه حتى مساء الخميس.

وشهدت مدن في شمال شرق نيجيريا ثلاث هجمات مساء الأربعاء هزت مدينتيْ داماتورو ومايدوغوري وأسفرت عن قتل ثلاثة أشخاص، كما قتلت فتاة أثناء اشتباكات بأسلحة نارية في بلدة أخرى، حيث أعلنت حالة الطوارئ.

وأمهلت جماعة بوكو حرام الإسلامية المسيحيين ثلاثة أيام لمغادرة شمال البلاد الذي تقطنه غالبية من المسلمين.

المصدر : وكالات