تمديد حالة الطوارئ بمدينة كزاخستانية
آخر تحديث: 2012/1/4 الساعة 18:23 (مكة المكرمة) الموافق 1433/2/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/1/4 الساعة 18:23 (مكة المكرمة) الموافق 1433/2/10 هـ

تمديد حالة الطوارئ بمدينة كزاخستانية

إضراب موظفي البترول بمدينة جاناوزين أوقع 16 قتيلا و100 مصاب الشهر الماضي
(الفرنسية-أرشيف)

قرر الرئيس الكزاخستاني نور سلطان نزار باييف اليوم الأربعاء تمديد حالة الطوارئ في مدينة جاناوزين بجنوب غرب البلاد، وذلك بعد مقتل 16 شخصا على الأقل الشهر الماضي في اشتباكات بين الشرطة وعمال بقطاع البترول.

وذكرت وسائل الإعلام المحلية أن نزار باييف وقع مرسوما بتمديد حالة الطوارئ في العاصمة أستانا -التي تبعد 1100 كلم- عن مدينة جاناوزين البترولية.

ولم يذكر موقع الرئاسة الذي نشر القرار الرئاسي أي سبب لتمديد حالة الطوارئ التي تحظر بموجبها الإضرابات والاحتجاجات العامة.

وكان الرئيس قد قرر في السابع عشر من ديسمبر/كانون الأول الماضي فرض 20 يوما من الطوارئ وحظر التجوال بعد سبعة شهور من إضراب عمال بحقول النفط.

وذلك بعدما شهدت المدينة اشتباكات بين الشرطة وعمال مضربين بحقل للنفط، قتل خلالها 16 شخصا على الأقل وأصيب أكثر من مائة آخرين.

وبدأت أعمال الشغب التي لم يسبق لها مثيل حين اقتحم موظفون بقطاع النفط ومواطنون متعاطفون معهم مسرحا أقيم للاحتفال بيوم الاستقلال في جاناوزين التي يعيش بها تسعين ألف نسمة، وحطموا أجهزة الصوت فيه.

وأعربت الولايات المتحدة وأوروبا عن قلقها إزاء العنف هناك، وطالبت السلطات بتولي تحقيقات شفافة.

وتشهد كزاخستان انتخابات برلمانية في 15 يناير/كانون الثاني الجاري وسط توقعات بحصد حزب "نور أوتان" الحاكم لغالبية المقاعد.

المصدر : وكالات

التعليقات