صورة أرشيفية للبابا السابق يوحنا بولص الثاني في براغ عام 1997 (الأوروبية)

توفي اليوم في روما ييجي كلوغر الصديق اليهودي البولندي لبابا الفاتيكان السابق يوحنا بولص الثاني ومحرك تعديل موقف رأس الكنيسة الكاثوليكية من اليهود حسبما أفاد أصدقاؤه في روما اليوم.

وقضى كلوغر عن 92 عاما بأحد مستشفيات العاصمة الإيطالية الذي نقل إليه من مقر إقامته في بيت للمسنين قبيل حلول رأس السنة جراء مشاكل في التنفس وسيدفن في المقبرة اليهودية في المدينة اليوم.

وارتبط كلوغر وكارول فويتيلا -الذي سيصبح بابا عام 1978 ويحمل إسم يوحنا بولص الثاني- منذ أن كانا على مقاعد الصف الأول الابتدائي وحتى نهاية المرحلة الثانوية في مدينة فادوفيس الواقعة جنوبي بولندا.

ويقول الكاتب جانفرانكو سفيدركوتشي الذي كان مساعدا للبابا وأعد كتابا عن صداقته بكلوغر"رسالة إلى صديق يهودي" إن فوتيلا الصغير تعلم الكثير عن اليهودية من صديقه كلوغر وكان له تأثير كبير على حياة البابا.

وأضاف سفيدركوتشي إن فوتيلا الصغير كان يزور منزل أسرة كلوغر ويساعده في دروسه وخصوصا المتعلقة باللغة اللاتينية وهو ما كان بداية لصداقة أثرت على علاقته باليهود في المرحلة اللاحقة من حياته.

وتفرق الصديقان بعد اجتياح جيوش ألمانيا النازية لأراضي بولندا عام 1939 ولم يتمكنا من اللقاء ثانية إلا عام 1965.

واعتقل كلوغر خلال الحرب من قبل السوفيات وأرسل مع والده إلى سيبيريا وبعد انتهاء غزو ألمانيا للاتحاد السوفياتي أطلق سراحه فشارك مع جيش الحكومة البولندية في المنفى في معارك الحلفاء بشمال أفريقيا وقرر بعد الحرب الاستقرار بإيطاليا بعدما علم بموت والدته في معتقل أوشتفز ببولندا.

المصدر : رويترز