استقالة مستشار لرئيسة وزراء أستراليا
آخر تحديث: 2012/1/28 الساعة 14:18 (مكة المكرمة) الموافق 1433/3/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/1/28 الساعة 14:18 (مكة المكرمة) الموافق 1433/3/5 هـ

استقالة مستشار لرئيسة وزراء أستراليا

جيلارد فقدت حذاءها أثناء هروبها من اشتباكات وقعت خلال حفل لتوزيع الجوائز (الأوروبية)

استقال المستشار الإعلامي لرئيسة الوزراء الأسترالية جوليا جيلارد بعد أن تسببت معلومات سربها في وقوع اشتباكات بين محتجين وقوات الأمن، دفعت حراسها الشخصيين لإخراجها من حفل لتوزيع جوائز، وفقدانها حذاءها أثناء الخروج.

وقال المستشار الإعلامي المستقيل توني هودجز إنه أبلغ أحد الأشخاص بأن زعيم المعارضة توني أبوت سيكون في الحفل، لكن هذه المعلومات سربت إلى محتجي ما يسمى بـ"السكان الأصليين" الذين كانوا يتظاهرون في مكان قريب.

بدورها قالت رئيسة الوزراء اليوم السبت إن هودجز تصرف بمفرده، وإنها قبلت استقالته لأن ما قام به تصرف غير مقبول، وأعربت عن حزنها لما فعله المتظاهرون مما أدى إلى تعطيل الحفل الذي كان يكرم الأستراليين على خدماتهم وشجاعتهم أثناء الكوارث الطبيعية الأخيرة.

وكان المحتجون قد غضبوا من تعليقات أبوت حول حركتهم، وحاصر 200 منهم مطعم كانبيرا حيث كان يقام الحفل، وتمكن الأمن من إخراج جيلارد التي تعثرت أثناء الحركة وفقدت حذاءها.

إلا أن المتظاهرين سلموا الحذاء الأزرق الخاص برئيسة الوزراء إلى حارس مبنى البرلمان أمس الجمعة ثم نقل إلى مكتبها، مؤكدين أنهم ليسوا لصوصا.

بدوره طالب أبوت بالتحقيق في ما أسماه "الاختراق الأمني الجاد".

ووقعت الاشتباكات الخميس الماضي قرب خيمة ما يسمى "سفارة السكان الأصليين" حيث كانوا يتظاهرون سلميا على مدار اليوم، في نقطة تجمعهم الرئيسة ضد "يوم أستراليا" الذي يرمز لوصول أول أسطول بريطاني يوم 26 يناير/كانون الثاني عام 1788.

المصدر : أسوشيتد برس

التعليقات