اللجنة رفضت ترشح يافلينسكي لوجود نسبة كبيرة من التواقيع الباطلة في طلب ترشحه (الفرنسية)

رفضت اللجنة المركزية للانتخابات في روسيا اليوم الجمعة، رسمياً طلب ترشيح كل من غريغوري يافلينسكي -أحد مؤسسي حزب يابلوكو- والحاكم الإقليمي ديمتري ميزينتسيف -محافظ إيركوتسك- لانتخابات الرئاسة المقرر إجراؤها في 4 مارس/آذار القادم
.

ونقلت وكالة نوفوستي عن اللجنة أن طلبي ترشيح يافلينسكي وميزينتسيف رُفضا لأن الكشفيْن بتواقيع أسماء الناخبين المؤيدين لهما تضمنا "نسبة مرتفعة من التواقيع الباطلة".

وقال مدير اللجنة نيكولاي كونكين إن اللجنة وجدت أن 25.665 من التواقيع التي جمعها يافلينسكي وبلغ عددها مليونين باطلة علماً أن النسبة المسموح بها 5%، فيما تبيّن أن التواقيع الصحيحة التي جمعها ميزينتسيف كانت أقل من مليوني توقيع.

وسبق أن سجلت اللجنة مرشحي حزب روسيا الموحدة (فلاديمير بوتين)، والحزب الشيوعي (غينادي زيوغانوف)، والحزب الليبرالي الديمقراطي (فلاديمير جيرينوفسكي) وحزب روسيا العادلة (سيرغي ميرونوف)، وهم غير مطالبين بتسليم كشوف توقيعات الناخبين المؤيدين لهم إلى اللجنة الانتخابية كونهم مرشحين للأحزاب الممثلة في البرلمان.

ثم أضافت اللجنة رجل الأعمال ميخائيل بروخوروف إلى قائمة المرشحين المسجلين للانتخابات الرئاسية القادمة بعد أن أظهر فحص الكشف بأسماء الناخبين المؤيدين له أنه يحوي نسبة 4.38% من التوقيعات المشكوك في صحتها، أي أقل من النسبة المسموح بها وهي 5%.

وبالتالي فإن قائمة المرشحين المسجلين للانتخابات الرئاسية تضم حالياً خمسة أشخاص هم بوتين وزيوغانوف وجيرينوفسكي وميرونوف وبروخوروف.

المصدر : وكالات