نتنياهو وغانتس كلاهما يريد فرض مرشحه لقيادة سلاح الجو (الأوروبية-أرشيف)

قالت تقارير صحفية عبرية اليوم الاثنين إن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو يدعم مرشحا لقيادة سلاح الجو يؤيد توجيه ضربة عسكرية لمنشآت إيران النووية، وتحدثت عن صراع بينه وبين قائد الأركان في هذا الشأن.

وذكرت صحيفة يديعوت أحرونوت أن نتنياهو يسعى إلى تعيين سكرتيره العسكري اللواء يوحنان لوكير قائدا لسلاح الجو محل القائد الحالي عيدو نحوشتان، في حين يسعى قائد الأركان بيني غانتس إلى تعيين رئيس شعبة التخطيط اللواء أمير إيشل في ذلك المنصب.

ووفقا للصحيفة فإن إيشل يعارض مهاجمة إيران التي يحذر مسؤولون إسرائيليون من بينهم نتنياهو من أنها ربما اقتربت من صنع سلاح نووي.

بيد أن الصحيفة الإسرائيلية نقلت في هذه الأثناء عن ضباط في الجيش الإسرائيلي قولهم إن موقفي المرشحين لقيادة سلاح الجو بشأن هجوم محتمل على إيران متطابقان، وإنه لم يُطلب بعد منهما توضيح موقفيهما بهذا الصدد.

وأضافت يديعوت أحرونوت أن قائد الأركان الإسرائيلي لا يريد أن يُفرض عليه قائد لسلاح الجو، مؤكدة أنه دافع أمس أمام لجنة المراقبة التابعة للكنيست برئاسة النائب عن حزب كاديما المعارض روني بار عن حقه في تحديد القائد المقبل لسلاح الجو.

وقالت إن قضية مهاجمة إيران دفعت رئيس الوزراء الإسرائيلي إلى التدخل في اختيار قائد سلاح الجو.

ورأت الصحيفة الإسرائيلية أن تعيين قائد سلاح الجو المقبل سيشكل امتحانا لقدرة قائد الأركان خاصة بعد الانتقادات الشديدة التي وُجّهت له بشأن تعيينات تمت مؤخرا، وشملت تشكيل قيادة العمق وتعيين قائدها اللواء شاي أفيطال الذي أعيد إلى الخدمة العسكرية بعد عشر سنوات من تسريحه منها.

المصدر : يو بي آي