نيجيريا تقلص وقت حظر التجول بكانو
آخر تحديث: 2012/1/22 الساعة 15:38 (مكة المكرمة) الموافق 1433/2/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/1/22 الساعة 15:38 (مكة المكرمة) الموافق 1433/2/28 هـ

نيجيريا تقلص وقت حظر التجول بكانو


قلصت السلطات النيجيرية ساعات حظر التجول الذي فرضته في مدينة كانو (ثانية مدن البلاد الكبرى)، بعد مقتل 162 شخصا على الأقل في هجمات منسقة بالقنابل واشتباكات بالأسلحة النارية مساء الجمعة، في أشد الهجمات دموية، ويشتبه في أن جماعة بوكو حرام تقف وراءها.

وكشف المتحدث باسم حكومة مدينة كانو أنه تم تقصير ساعات الحظر لتصبح من المساء وحتى الفجر بعد عودة الهدوء النسبي إلى المدينة.

وتبنى متحدث مزعوم باسم جماعة بوكو حرام المسؤولية عن الهجمات، معتبرا أنها تأتي ردا على رفض السلطات الإفراج عن أعضائها المعتقلين.

وواصل عمال الإنقاذ طيلة أمس السبت انتشال الجثث التي تناثرت في الشوارع بعد الهجمات التي وقعت عقب صلاة الجمعة.

وقال متحدث باسم الوكالة الوطنية لإدارة الطوارئ في كانو لرويترز إن غالبية القتلى من ضباط الشرطة، وإن بعضهم توفي متأثرا بجراح أصيبوا بها جراء الانفجارات، وبعضهم أصيب بأعيرة نارية.

أحد المقرات الحكومية التي تعرضت للهجوم في مدينة كانو النيجيرية (الفرنسية)

تمرد
من جهتها ناشدت الشرطة المواطنين تقديم معلومات عن هوية وموقع "هؤلاء السفاحين"، مضيفة أن ثمانية مواقع تعرضت للهجمات بينها مقر للأمن وثلاثة أقسام للشرطة ومقر أمن الدولة والمقر الرئيسي لجوازات السفر.

أما الرئيس النيجيري غودلاك جوناثان -الذي تعرض لانتقادات بسبب عدم اتخاذه إجراء سريعا وحاسما ضد بوكو حرام- فقال إن القتلة سيواجهون أقصى عقوبة في القانون.

وتعاني مدينة كانو -مثلها مثل مدن أخرى في شمال نيجيريا- من تمرد تقوده جماعة بوكو حرام التي يُلقى عليها بالمسؤولية عن عشرات التفجيرات وعمليات إطلاق النار التي يقع معظمها في شمال البلاد الذي تسكنه أغلبية مسلمة وتستهدف بالأساس أهدافا حكومية.

وكان هجوم بالقنابل استهدف كنيسة كاثوليكية خارج العاصمة أبوجا يوم عيد الميلاد -وأعلنت الجماعة مسؤوليتها عنه- قد أسفر عن مقتل 37 شخصا وإصابة 57 آخرين.

المصدر : وكالات

التعليقات