راؤول كاسترو (يسار) أصدر عفوا عن 3000 سجين الشهر الماضي (الفرنسية-أرشيف)

أعلن المعارض الكوبي أليزاردو سانشيز أن السجين السياسي فيلمار فيلار البالغ من العمر 31 عاما، توفي الخميس في مستشفى سانتياغو شرقي كوبا، بعد 50 يوما من الإضراب عن الطعام.

وقال سانشيز الذي يترأس اللجنة الكوبية لحقوق الإنسان والمصالحة الوطنية وهي لجنة غير معترف بها قانونا، لكن السلطات لا تتعرض لها، إن فيلمار فيلار امتنع عن تناول الطعام احتجاجا على حكم بالسجن لمدة أربع سنوات أصدرته بحقه محكمة كوبية في 24 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

وأضاف أن صحة فيلار تدهورت تدريجيا وتوفي الخميس الساعة 18:45 بالتوقيت المحلي (23:45 بتوقيت غرينتش).

وأوضح أن فيلار كان منذ عدة أيام في حالة الخطر بقسم العناية المركزة في مستشفى سانتياغو بكوبا، 900 كلم إلى جنوب شرق هافانا.

وقال سانشيز إن اللجنة الكوبية لحقوق الإنسان والمصالحة الوطنية "تعتبر أن المسؤولية الأخلاقية والسياسية والقضائية عن موت فيلار تتحملها الحكومة الكوبية"، معتبرا أنه "كان يمكن تفادي موته".

وفي ديسمبر/كانون الأول الماضي، أصدر الرئيس الكوبي راؤول كاسترو عفوا شمل نحو 3000 نزيل في السجون في أكبر إفراج جماعي في تاريخ النظام الكوبي.

وحسب سانشيز يتراوح عدد المعتقلين في كوبا بين 70 ألفا و80 ألفا، مشيرا إلى أن العفو شمل حوالي 4% فقط من المعتقلين، وقال إن أغلب المفرج عنهم معتقلون بجنح صغيرة.

المصدر : الفرنسية