آثار هجوم أمام سفارة تركيا في بغداد
عام 2006 (الأوروبية-أرشيف)

قالت تركيا إن سفارتها في العراق استُهدفت اليوم بالصواريخ، في هجوم يأتي في وقت تصاعد فيه التوتر بين البلدين اللذين تبادلا استدعاء السفراء.

وقال السفير التركي لدى بغداد يونس ديمرار لوكالة أنباء الأناضول إن ثلاثة صواريخ أطلقت على السفارة وأصاب أحدها الجدار الخارجي للممثلية الدبلوماسية، دون أن يحدَّد مكان الصاروخين الآخرين.

ويأتي الهجوم في وقت تصاعدت فيه الأزمة الدبلوماسية بين البلدين، بعد تصريحاتٍ لرئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان حذر فيها من حرب طائفية في العراق وقال إن بلاده لن تقف ساكنة أمامها.

وقد استدعت الخارجية العراقية بعد ذلك السفير التركي ديمرار تعبيرا عن قلقها من تصريحاتٍ اعتبرتها تدخلا في شؤون العراق الداخلية.

وعادت تركيا من جهتها لتستدعي أول أمس السفير العراقي لديها -حسبما ذكرت مصادر دبلوماسية في أنقرة- وتبلغه بأن انتقادات العراق واتهاماته للحكومة التركية بالتدخل في شؤونه غير مقبولة. 

المصدر : يو بي آي