قبائل تاراهومارا تعاني من مجاعات شبه دائمة (الأوروبية)

أطلق سكان المكسيك حملة لدعم قبائل "تاراهومارا" بعدما ترددت أنباء عن إقدام أفراد من هذه القبائل على الانتحار الجماعي "بسبب الفقر وعدم قدرتهم على تأمين الطعام لعائلاتهم".

وبدأت الحملة -التي شارك فيها أيضا الصليب الأحمر والمؤسسات الحكومية- بجمع الطعام والملابس لإيصالها إلى القبائل التي تقطن في مناطق جبلية نائية شمالي البلاد. وكان مسؤول محلي قد أعلن عن انتحار خمسين شخصا من تاراهومارا بإلقاء أنفسهم في أحد الوديان. ولم تؤكد مصادر رسمية هذه الأنباء.

وقد تبرعت مؤسسة الصليب الأحمر بنحو 220 طنا من الطعام والمساعدات، وبنحو عشرة آلاف قطعة من الملابس الثقيلة، بينما قدمت المؤسسات الحكومية مبالغ مالية ومساعدات غذائية وأغطية لقبائل تاراهومارا.

يذكر أن أبناء قبائل تاراهومارا يعانون من مجاعات شبه دائمة، ويعيش العديد منهم على مساعدات يحصلون عليها من مزارع للذرة والفاصوليا، وتعرضت الكثير من هذه المزارع للقحط والجفاف.

المصدر : وكالات