نتنياهو (يسار) بحث هاتفيا مع أوباما المحادثات بين إسرائيل والفلسطينيين (رويترز-أرشيف)

استعرض رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو مع الرئيس الأميركي باراك أوباما -في اتصال هاتفي- جدولا زمنيا للمحادثات بين إسرائيل والفلسطينيين، في حين دعا الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون إسرائيل إلى إنهاء احتلالها للأراضي العربية والفلسطينية ووقف الاستيطان والعنف ضد المدنيين
.

وقال نتنياهو خلال محادثة هاتفية الخميس الماضي إن بالإمكان التوصل إلى اتفاق إطار في غضون عام.

ونقلت صحيفة يديعوت أحرونوت اليوم الأحد عن نتنياهو قوله لأوباما إن إسرائيل ستقدم خلال ثلاثة شهور موقفها من قضيتي الحدود والترتيبات الأمنية، وأن بالإمكان التوصل إلى اتفاق إطار خلال عام. وأضاف نتنياهو أن إسرائيل تريد الاستمرار في المحادثات مع الفلسطينيين على أساس اجتماع واحد كل أسبوع.

والتقى مبعوث نتنياهو الخاص للمحادثات مع الفلسطينيين يتسحاق مولخو مع كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات في عمّان مساء أمس للمرة الثالثة في إطار محادثات استكشاف المواقف بين الجانبين، ويتوقع عقد لقاء رابع بعد عشرة أيام.



بان كي مون دعا إسرائيل لإنهاء الاحتلال ووقف الاستيطان والعنف ضد المدنيين (الفرنسية)
دعوة أممية
من ناحية أخرى دعا الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون إسرائيل إلى إنهاء احتلالها للأراضي العربية والفلسطينية ووقف الاستيطان والعنف ضد المدنيين
.

وقال بان -في خطاب في افتتاح مؤتمر عن الإصلاح والانتقال نحو الديمقراطية  ببيروت- "يجب أن ينتهي الاحتلال الإسرائيلي للأراضي العربية والفلسطينية، وكذلك العنف ضد المدنيين".

وأكد الأمين العام بحضور حشد من الشخصيات العربية والدولية أن "المستوطنات جديدها وقديمها غير شرعي"، معتبرا أنها "تتعارض مع قيام دولة فلسطينية تتوفر لها مقومات البقاء".

وأضاف أنه طال انتظار حل الدولتين والوضع الراهن سيفضي لا محالة إلى نشوب صراع آخر في المستقبل. ودعا إلى أن "يقوم كل منا بواجبه من أجل الخروج من حالة الجمود الراهنة وإحلال سلام دائم".

وتعثرت المفاوضات بين الفلسطينيين والإسرائيليين في سبتمبر/أيلول 2010 بسبب انتهاء أمر مؤقت بتجميد البناء في المستوطنات في الضفة الغربية رفض رئيس الوزراء الإسرائيلي نتانياهو تمديده.

ويصر الفلسطينيون على عدم العودة إلى المحادثات حتى تقوم إسرائيل بوقف البناء الاستيطاني في كل الأراضي المحتلة بما فيها القدس الشرقية، وتوافق على إطار واضح للمفاوضات على حدود عام 1967.

المصدر : وكالات