57 قتيلا باشتباكات قبلية جنوب السودان
آخر تحديث: 2012/1/13 الساعة 22:12 (مكة المكرمة) الموافق 1433/2/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2012/1/13 الساعة 22:12 (مكة المكرمة) الموافق 1433/2/19 هـ

57 قتيلا باشتباكات قبلية جنوب السودان

الاشتباكات بين القبائل بجنوب السودان تهدد الدولة الناشئة حديثا (الجزيرة-أرشيف)

قتل 57 شخصا غالبيتهم من النساء والأطفال إثر مواجهات بين مجموعات قبلية بجنوب شرق جمهورية جنوب السودان، وذلك في إطار العنف المستمر في أحدث دول في العالم.

وقال مفوض بمقاطعة بولاية جونقلي يدعى سيمون هوث إن أربعمائة شخص من قبيلة مورلي هاجمت قبيلة النوير الأربعاء بمقاطعة أورور، ضمن نزاعات مستمرة بين عدد من القبائل.

وأضاف هوث، وهو من قبيلة النوير، أن المهاجمين قتلوا 57 شخصا بينهم عدد كبير من النساء والأطفال، ولا يزال أربعون شخصا مفقودين، ويرجح أنهم خطفوا.

وتتجدد الاشتباكات بصورة متكررة بين القبيلتين كل فترة على خلفية النزاع على أماكن الرعي بين القبيلتين وأحقية كل منهما بالماشية.

وفيما يتعلق بحالة السكان المدنيين، قال هوث "لديهم أمل ضعيف في البقاء آمنين، فهم يعيشون في خوف لعدم وجود عناصر أمن من قوات الأمم المتحدة وكذلك قوات جمهورية جنوب السودان في المنطقة".

وكان مقاتلو مورلي قد اتهموا بقتل 22 شخصا في هجوم مماثل على مقاطعة أكوبو المجاورة.

من جانبه قال حاكم ولاية جونقلي كال مانيانغ جاكان "الأسلحة لا تزال في أيدي السكان المدنيين، ومن المؤكد أن هذه الهجمات سوف تستمر".

وأضاف أن الحكومة أرسلت دوريات أمنية إلى المنطقة لكن التخلف المدقع هناك يصعب المهمة، معتبرا ذلك "تحديا صعبا للحكومة".

وتشهد جنوب السودان -الدولة التي تأسست يوليو/ تموز من العام الماضي- عنفا داخليا واسعا بعد أن خاضت حروبا واسعة على مدار عقود مع السودان.

 

وانفصل جنوب السودان بعد استفتاء أجري بموجب اتفاق السلام الشامل مع الخرطوم، لكن حكومته تجد صعوبة في بسط سيطرتها على البلاد ووضع نهاية للعنف المتمثل بالاشتباكات القبلية وأنشطة المتمردين والذي أودى بحياة الآلاف العام الماضي.

المصدر : أسوشيتد برس

التعليقات