تأهب أميركي في ذكرى هجمات سبتمبر
آخر تحديث: 2011/9/8 الساعة 01:45 (مكة المكرمة) الموافق 1432/10/11 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/9/8 الساعة 01:45 (مكة المكرمة) الموافق 1432/10/11 هـ

تأهب أميركي في ذكرى هجمات سبتمبر

 قوة خاصة تتدرب في قاعدة فورت هود في تكساس عام 2003 (الفرنسية-أرشيف)

أعلنت وزارة الدفاع الأميركية رفع حالة التأهب في القواعد العسكرية داخل الولايات المتحدة عشية الذكرى العاشرة لهجمات 11 سبتمبر/أيلول 2001 التي نفذتها القاعدة، وهي تنظيمٌ أكد وزير الدفاع ليون بانيتا أنه أُضعف كثيرا في السنوات العشر الماضية لكنه ما زال يخطط لهجمات.

وقال المتحدثان باسم البنتاغون جورج ليتل وجون كيربي إن التأهب ليس ناتجا عن تهديد محدد، بل هو إجراء احترازي صدر بطلب من قيادة الجيش الشمالية.

كما قال البنتاغون إن القواعد الموجودة خارج الولايات المتحدة تعمل بمستوى عال من التأهب.

وذكّر مسؤول عسكري بأن إجراءات مماثلة اتُخذت لأيام بعد مقتل زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن بباكستان في مايو/أيار الماضي.

وقال البيت الأبيض إن الرئيس باراك أوباما التقى الأربعاء كبار مستشاريه للتأكد من اتخاذ كل التدابير الأمنية لمواجهة أي هجمات محتملة من القاعدة.

بانيتا: عناصر القاعدة يواصلون التخطيط لهجمات وعلينا ألا نستخف بذلك (الفرنسية)
لكن وزير العدل الأميركي إريك هولدر شدد على أنه لا توجد مزاعم ذات مصداقية تشير إلى احتمال شن هجوم عشية الذكرى العاشرة.

وقال وزير الدفاع ليون بانيتا من جهته إن عناصر القاعدة "يواصلون التخطيط لهجمات وعلينا ألا نستخف بذلك".

وتجول بانيتا الأربعاء في نيويورك رفقة عمدتها مايكل بلومبيرغ حيث تفقد ما يعرف بـ"الطابق صفر"، وهو الموقع الذي كان يقوم فيه مركز التجارة العالمي قبل أن يهوي بعد الهجوم.

واعتبر بانيتا أن القاعدة أُضعفت كثيرا منذ 2001، وذكّر بأن ثلاثة من القادة الأربعة الأساسيين فيها قد قتلوا، واعتبر ذلك مصدر فخر للولايات المتحدة، التي عليها مع ذلك البقاء حذرة، كما قال.

وكان بانيتا مرفوقا في زيارته لنيويورك بخمسة عسكريين يمثلون قوات الجو والبر والبحر وخفر السواحل والمارينز، ممن قرروا الالتحاق بالخدمة بعد هجمات 2001، وخدم أربعة منهم في العراق وأفغانستان منذ ذلك التاريخ.

وكان بانيتا حتى يوليو/تموز الماضي مديرا لوكالة الاستخبارات المركزية، حيث أشرف على برنامج مكثف من الهجمات التي شنتها طائرات أميركية بلا طيار السنوات الأخيرة في باكستان وقتل فيها مئات الأشخاص. 

المصدر : وكالات

التعليقات