البعثة التي سيناقش مجلس الأمن إرسالها هدفها مساعدة المجلس الانتقالي (الفرنسية-أرشيف)

أعلن متحدث أممي الاثنين أن مجلس الأمن الدولي سيناقش الجمعة مسألة إرسال بعثة من الأمم المتحدة إلى ليبيا تستمر مهمتها ثلاثة أشهر لمساعدة السلطات الجديدة على إصلاح الشرطة والقضاء والإعداد للانتخابات.

وسيقدم يان مارتن مستشار الأمين العام للأمم المتحدة تقريرا إلى أعضاء مجلس الأمن حول زيارته التي استغرقت نحو أسبوع لليبيا، وسيطلب من أعضاء المجلس السماح بإرسال بعثة لمدة ثلاثة أشهر، كما أعلنه المتحدث باسمه أحمد فوزي.

ولم يعد مطروحا تقديم اقتراح بإرسال قوة لحفظ السلام إلى ليبيا لأن السلطات الجديدة متحفظة جدا حيال فكرة انتشار قوات أجنبية في البلاد.

وسيتطرق تقرير مارتن إلى إمكانية إرسال مستشارين إلى ليبيا بهدف إعادة بناء قوات الشرطة التي عرفت بالفساد والوحشية في عهد العقيد معمر القذافي.

وقال فوزي لوكالة الصحافة الفرنسية إن القادة الليبيين الجدد يريدون أن يتقدموا بسرعة وينجزوا الأمور بشكل جيد.

والبعثة ستساعد أيضا المجلس الوطني الانتقالي على الإعداد للانتخابات وتطوير النظام القضائي خلال المرحلة الانتقالية إلى الديمقراطية.

المصدر : الفرنسية