أثبتت زيارة البابا إلى ألمانيا أنه ما زال قادرا على التعامل مع الالتزامات الصعبة (الفرنسية)

نفى الفاتيكان تقريرا نشرته صحيفة إيطالية اليوم الأحد، قالت فيه إن البابا بنديكت السادس يدرس فكرة الاستقالة العام القادم عندما يبلغ 85 عاما.

وقال الأب فيديريكو لومباردي المتحدث باسم الفاتيكان إن صحة البابا ممتازة, وأضاف "لا نعرف شيئا عن هذا، فاسألوا من كتبه".

وقال الكاتب الكاثوليكي أنطونيو سوتشي في صحيفة ليبرو اليوم الأحد، إن البابا يفكر في الاستقالة عندما يتم الخامسة والثمانين في أبريل/نيسان, ولم يشر الكاتب إلى أي مصدر أو أسباب.

وقال البابا في كتاب العام الماضي إنه لن يتردد في أن يكون أول بابا يستقيل بإرادته منذ أكثر من 700 عام, إذا أحس أنه لم يعد قادرا جسديا ونفسيا وروحيا على إدارة الكنيسة الكاثوليكية.

وأشار لومباردي إلى أن البابا كان متماسكا بشكل جيد جدا أثناء رحلته إلى ألمانيا مسقط رأسه, وقال من الواضح أنه ما زال قادرا على التعامل مع الالتزامات الصعبة جدا.

وفكر عدد من الباباوات في التاريخ الحديث -من بينهم البابا السابق يوحنا بولس- في الاستقالة لأسباب صحية, بدلا من البقاء في المنصب مدى الحياة.

وكان آخر بابا يستقيل من منصبه طوعا هو البابا سلستين الخامس عام 1294، بعد أن حمل اللقب خمسة أشهر فقط, وتنحى البابا جريجوري الثاني عشر على مضض عام 1415 لينهي نزاعا مع منافس يطالب بالمنصب.

المصدر : رويترز