الهند تملك ترسانة كبيرة من الصواريخ ذات الرؤوس النووية (الفرنسية-أرشيف)

اختبرت الهند بنجاح صاروخ "شوريا" من نوع أرض أرض، تفوق سرعته سرعة الصوت وقادر على حمل رؤوس نووية تزن طنا.

ونقلت وكالة أنباء (برس ترست) الهندية عن مصدر في وزارة الدفاع الهندية قوله إن الاختبار الجديد الذي أجراه الجيش للصاروخ تمّ اليوم بنجاح، من قاعدة إطلاق الصواريخ في شانديبور في ولاية أوريسا شرق البلاد.

وذكر المصدر أنها التجربة الثانية للصاروخ القادر على حمل رؤوس نووية زنتها طنا، ويمكنه التحليق بسرعة تفوق سرعة الصوت بـ6 أو 7 مرات على علو منخفض.

وصاروخ "شوريا" هو النوع البري من صواريخ "كيه 15" البحرية الجاري إنتاجها حاليا.

وكانت الهند نجحت في التجربة الأولى لإطلاق الصاروخ في 12 نوفمبر/تشرين الثاني 2008.

يذكر أن التقرير السنوي لعام 2011 الصادر عن معهد استوكهولم الدولي لأبحاث السلام لفت إلى أن الهند وباكستان -اللتين تعتبران قوى نووية بحكم الأمر الواقع، إذ لم توقعا على معاهدة منع انتشار الأسلحة النووية- تواصلان إنتاج الصواريخ الحاملة للرؤوس النووية.

كما يعمل البلدان المتخاصمان على زيادة قدراتهما على إنتاج المواد الانشطارية للاستخدام العسكري.

وقال مساعد مدير المعهد دانيال نورد إنه "المكان الوحيد في العالم الذي يجري فيه سباق حقيقي على السلاح النووي".

المصدر : وكالات