تركيا ما زالت ترغب بعضوية أوروبا
آخر تحديث: 2011/9/16 الساعة 06:30 (مكة المكرمة) الموافق 1432/10/19 هـ
اغلاق
خبر عاجل :البارزاني: لا نتوقع أن نزاع مسلحا مع بغداد وهناك تنسيق كامل بين البشمركة وجيش العراق
آخر تحديث: 2011/9/16 الساعة 06:30 (مكة المكرمة) الموافق 1432/10/19 هـ

تركيا ما زالت ترغب بعضوية أوروبا

غل: تركيا تستطيع مساعدة أوروبا على استعادة وضعها الاقتصادي (الأوروبية-أرشيف)

أكد الرئيس التركي عبد الله غل مجددا رغبة بلاده في الحصول على عضوية الاتحاد الأوروبي، معتبرا أن أنقرة لن تكون عبئا على الاتحاد. 

وأعرب غل -في لقاء مع صحيفة- "زود دويتشه تسايتونغ" الألمانية في عددها  الصادر اليوم الجمعة، عن أمله في "زيادة عدد الأوروبيين الذين يقتنعون بأن  تركيا لن تكون عبئا على الاتحاد الأوروبي".

وأوضح أن تركيا تستطيع -من خلال اقتصادها القوي- "أن تساعد أوروبا على  استعادة سبقها الاقتصادي".

ويعتزم الرئيس التركي أثناء زيارته لألمانيا في الفترة من 18 إلى 21 الشهر الجاري، القيام بزيارة ولايتيْ سكسونيا السفلى وبادن فيرتنبيرغ، فضلا عن العاصمة برلين.

وقال غل إن أوروبا ليس فيها حقيقة إلا دولتان طموحتان هما ألمانيا وتركيا. وانتقد إلزام الأتراك بالحصول على تأشيرة دخول لألمانيا، بينما لا يحتاج الألمان إلى ذلك عند زيارتهم لتركيا.

وأوضح أن على ألمانيا أن تنفتح أكثر إذا كانت راغبة في الحفاظ على اقتصادها القوي ورفاهية شعبها، مشيرا إلى أن تراجع تعداد سكان ألمانيا بصورة مستمرة  صار حقيقة واقعة.

يشار إلى أنه تعيش في ألمانيا جالية تركية يقدر عدد أفرادها بنحو ثلاثة ملايين، وتشكل أكبر أقلية أجنبية في البلاد.

يذكر أن تركيا مُنحت وضع الدولة المؤهلة للترشيح لعضوية الاتحاد الأوروبي منذ قمة هلسنكي في ديسمبر/كانون الأول 1999. وبدأت أنقرة عام 2005 محادثات رسمية بخصوص الانضمام إلى الاتحاد، وأصبحت تشعر بإحباط بسبب التقدم البطيء الذي تحقق حتى الآن في ذلك.

وقد قام البرلمان التركي بسلسلة إصلاحات دستورية شملت إلغاء عقوبة الإعدام، والاعتراف بالحقوق الثقافية للأكراد، وتوسيع نطاق الحريات الديمقراطية بهدف اقتراب أنقرة من المعايير المطلوبة للانضمام إلى الاتحاد الأوروبي.

المصدر : الألمانية

التعليقات