مسلحون يقتلون أربعة في نيجيريا
آخر تحديث: 2011/9/14 الساعة 17:27 (مكة المكرمة) الموافق 1432/10/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/9/14 الساعة 17:27 (مكة المكرمة) الموافق 1432/10/17 هـ

مسلحون يقتلون أربعة في نيجيريا

بوكو حرام كانت مسؤولة عن تفجير مقر الأمم المتحدة في العاصمة الفدرالية أبوجا
 (رويترز-أرشيف)

قتل أربعة أشخاص في حانة بمدينة مايديغوري في شمال شرقي نيجيريا برصاص مسلحين يشتبه في انتمائهم إلى جماعة بوكو حرام الإسلامية.

وقال مسؤول في شرطة ولاية بورنو الثلاثاء إن "مجموعة من الرجال المسلحين هاجمت حانة جعة في حي جاجيري مساء الاثنين، وأطلقت النار فقتلت أربعة أشخاص وأصابت خامسا بجروح بالغة".

 

ومايديغوري هي عاصمة ولاية بورنو التي تشهد باستمرار هجمات وعمليات اغتيال تنسبها السلطات إلى هذه الجماعة الإسلامية.

 

وأوضح المسؤول الأمني أن السلطات لم تعتقل حتى الساعة أي مشتبه فيه، ولكن "كل المؤشرات تدل على أن المهاجمين ينتمون إلى جماعة بوكو حرام".

 

وبوكو حرام -التي تسعى إلى إقامة دولة إسلامية- تبنت الاعتداء الانتحاري الذي استهدف مقر الأمم المتحدة في العاصمة الفدرالية أبوجا في 26 أغسطس/آب، مما أسفر عن مقتل 23 شخصا.

 

وفي حادث منفصل بمايديغوري أيضا مساء الاثنين، قتل مسلحون مسؤولا في نقابة محلية. وقالت الشرطة إن "رجالا مسلحين قتلوا المتحدث باسم نقابة أصحاب سيارات الأجرة الثلاثية العجلات". وأضافت أن دوافع هذا الاغتيال لا تزال مجهولة.

 

وحلت سيارات الأجرة الثلاثية العجلات محل الدراجات النارية التي كانت تستخدم للنقل العمومي، والتي تم حظرها في المدينة منذ يوليو/تموز.

 

وغالبية الهجمات التي تشهدها مايديغوري يرتكبها أشخاص يستقلون دراجات نارية، ويرمون من على متنها قنابلهم أو يطلقون النار ويلوذون بالفرار.

 

وشنت هذه المجموعة حتى الآن غالبية هجماتها في شمال شرقي نيجيريا، مستهدفة في غالب الأحيان الشرطة والجيش. كما حملت بوكو حرام أيضا مسؤولية اغتيال مسؤولين سياسيين وقادة دينيين.

المصدر : الفرنسية
كلمات مفتاحية:

التعليقات