عميد كلية التدريب التابعة لسلاح الجو الملكي البريطاني الذي درّب الأمير وليام اعتنق الإسلام

اعتنق طيار بارز بسلاح الجو الملكي البريطاني الإسلام، وانتقد الغارات التي تشنها بلاده في ليبيا، وفق صحيفة ديلي ستار
.

وقالت الصحيفة اليوم الاثنين إن الطيار جويل هيوارد البالغ من العمر47 عاما هاجم الحملة الجوية العسكرية لحلف شمال الأطلسي (ناتو) في ليبيا، ووصفه زملاؤه الضباط بأنه آية الله سلاح الجو البريطاني.

وأضافت أن هيوارد -عميد كلية التدريب التابعة لسلاح الجو الملكي الذي درّب الأمير وليام على الطيران- فاجأ قادته حين شكك بغارات الأطلسي ضد قوات العقيد معمر القذافي بعد أن أمر جيشه بمهاجمة المدنيين.

وأشارت الصحيفة إلى أن هيوارد كتب بمقالة أن القادة العسكريين والسياسيين هنّأوا أنفسهم على منع وقوع فظاعة أو مذبحة في ليبيا، دون أن نعرف ما إذا كان جيش القذافي قتل مدنيين فعلا، وهاجم الأمم المتحدة أيضا على إصدارها قرارا حول ليبيا، واعتبر أنه سيؤدي إلى غياب الثقة بين الدول الأعضاء.

وقالت ديلي ستار إن مقالة هيوارد أثارت قلق مسؤولي الدفاع البريطانيين، وصاروا يخشون من أنه يعطي الكثير من الوقت لأنشطته الإسلامية.

المصدر : يو بي آي