لاجئون هاربون من ليبيا بعد وصولهم إلى لامبيدوزا في أبريل الماضي (الفرنسية-أرشيف)

طلبت إيطاليا من حلف شمال الأطلسي توسيع مهمته في ليبيا لتشمل إغاثة زوارق الهاربين من هناك، بعد أن تحدثت تقارير الخميس عن هلاك نحو مائة شخص جنح مركبهم الذي لم تشأ بارجة أطلسية إغاثته كما قال بعض الناجين.

وطلب وزير الخارجية فرانكو فراتيني من سفير إيطاليا لدى الناتو أن يطلب رسميا بدء مناقشات لتوسيع مهمة الحلف لتشمل إغاثة سفن اللاجئين.

ونقلت وكالة الأنباء الإيطالية عنه قوله إنه يأمل "مواءمة مهمة حماية المدنيين في ليبيا لضمان حماية وإغاثة من يضطرون بسبب المعارك إلى الفرار على متن زوارق مجازفين بحياتهم".

كما طالبت إيطاليا رسميا بتحقيق داخل الحلف في تقارير تحدثت عن عدم استجابة بارجة لنداء استغاثة أرسله مركب ظل جانحا لأسبوع، وهلك عشرات من ركابه عطشا وجوعا، حسب ما روى ناجون أنقذتهم البحرية الإيطالية التي نقلتهم إلى جزيرة لامبيدوزا.

وقال بعضٌ من الناجين الـ300 إن الجثث ألقيت في البحر، وكان بين الموتى حسب الصحافة الإيطالية نساء وأطفال.

ونفى الحلف أن تكون إحدى سفنه رفضت الاستجابة لنداء الاستغاثة، لكن قيادته في نابولي قالت إنها ستحقق في هذه التقارير.

المصدر : وكالات