أموال وممتلكات برويز مشرف أصبحت مجمدة بحكم قضائي (الفرنسية-أرشيف)

أصدرت محكمة مكافحة "الإرهاب" الباكستانية السبت أمرًا بحجز أملاك الرئيس الباكستاني السابق برويز مشرف وتجميد حساباته المصرفية.

وأفادت قناة "جيو" الباكستانية أن محكمة مكافحة "الإرهاب" في راولبندي التي تنظر في قضية اغتيال رئيسة الحكومة السابقة بينظير بوتو، عقدت جلسة استماع في قضية اغتيال بوتو زوجة الرئيس الحالي آصف علي زرداري.

وجاءت تلك الجلسة بعد أن رفعت وكالة التحقيق الفدرالية التماسًا لمصادرة أملاك مشرّف المنقولة وغير المنقولة.

وقد أخبرت الوكالة الفدرالية المحكمة بأن برويز مشرّف يملك بيتا ومزرعة في منطقة شاك شاهزاد بإسلام آباد، وقطعة أرض في منطقة غوادار، كما كشفت عن المبالغ الموجودة بحساباته المصرفية. 

وكانت المحكمة في راولبندي قد أصدرت في يونيو/حزيران الماضي مذكرة اعتقال دائمة بحق مشرّف في قضية اغتيال بوتو.

كما أدرجت في 7 فبراير/ شباط الماضي اسم مشرف، الذي يعيش في بريطانيا منذ عام 2009، على لائحة المتهمين في قضية الاغتيال.

وكان التحقيق قد أشار إلى تورط حركة طالبان باكستان في الحادث، غير أن لجنة في الأمم المتحدة قالت إن تحميل الحركة وحدها المسؤولية يهدف إلى حرف التحقيق عن مساره.

واغتيلت بوتو -أول امرأة تتولى رئاسة الحكومة في باكستان- في 26 ديسمبر/ كانون الأول عام 2007 بعد عودتها إلى باكستان لتشارك في الانتخابات عبر صفوف المعارضة.

المصدر : يو بي آي