29 جنديا أستراليا قتلوا في أفغانستان منذ 2001 (الفرنسية-أرشيف)

قتل جندي أسترالي اليوم الاثنين في ولاية أوروزغان الأفغانية، كما لقي ما لا يقل عن سبعة مدنيين أفغان حتفهم في هجمات متفرقة.

وقال قائد القوات الأسترالية إن الجندي قتل في تفجير عبوة ناسفة بينما كان يشارك في دورية مع قوات أمنية في ولاية أوروزغان وسط أفغانستان.

وهذا هو الجندي الأسترالي الثامن الذي يقتل في أفغانستان هذا العام، بينما بلغ العدد الجملي للقتلى الأستراليين 29 منذ2001.

وقالت رئيسة الوزراء الأسترالية جوليا جيلارد إن المخاطر التي يتعرض لها 1550 جنديا أستراليا يوجدون الآن في أفغانستان مخاطر الجمة، في إشارة إلى الهجمات التي يشنها مسلحو حركة طالبان في فصل الصيف خاصة. وأضافت إنها لا تعد الأستراليين بعدم حدوث مزيد من الخسائر البشرية في صفوف الجنود الأستراليين في أفغانستان.

وفي الميدان أيضا، قتل مدنيان أفغانيان وأصيب أربعة آخرون في انفجار لغم في ولاية هلمند جنوبي البلاد.

وفي ولاية بكتيكا القريبة من الحدود الأفغانية الباكستانية، قتل اثنان من وجهاء القبائل في هجوم على سيارتهما. كما رجم مقاتلان من طالبان حتى الموت انتقاما لمقتل قروي قتلته طالبان بتهمة التعاون مع القوات الحكومية.

وقال مسؤول محلي إن السكان ما عادوا يتحملون أفعال طالبان، لكن الحركة رجحت أن يكون ما حدث سببه خلاف شخصي.

المصدر : وكالات