مقتل زعيم للمتمردين بجنوب السودان
آخر تحديث: 2011/7/23 الساعة 17:33 (مكة المكرمة) الموافق 1432/8/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/7/23 الساعة 17:33 (مكة المكرمة) الموافق 1432/8/23 هـ

مقتل زعيم للمتمردين بجنوب السودان

ولاية الوحدة مسرح التمرد ضد حكومة جنوب السودان (الجزيرة)

لقي زعيم متمرد في جنوب السودان مصرعه اليوم السبت في ولاية الوحدة بعد أسبوع واحد على إبرامه اتفاقا لوقف إطلاق النار مع حكومة الدولة الفتية التي أسست مؤخرا بعد انفصالها عن جمهورية السودان.

ونقلت وكالة فرانس برس عن متحدث باسم جيش جنوب السودان أن جاتلواك قاي –الذي يتزعم إحدى الجماعات المسلحة المتمردة بولاية الوحدة في شمالي جنوب السودان- قُتل برصاص رجاله بعدما تراجع عن اتفاق وقف إطلاق النار، غير أن مصدرا من المتمردين أفاد بأن جيش جنوب السودان هو الذي اغتاله.

وكان جاتلواك قاي وقع الاتفاق الأسبوع الماضي بعد أشهر من المفاوضات مع حاكم الوحدة تعبان دينق قاي، لكن المتحدث باسم الجيش الحكومي قال إنه بدَّل رأيه قبل ثلاثة أيام "مما أثار انشقاقا داخل مجموعته".

غير أن بول جاتكوت -المتحدث باسم مجموعة متمردة تنشط في ولاية الوحدة- قال ان "جاتلواك قاي قتله الجيش الشعبي لتحرير السودان" مضيفا "أنه وقع اتفاق سلام وسقط في كمين نصبه أولئك الذين كان وقع معهم". وأكد أن الاتفاق "كان للتضليل".

وتواجه سلطات جنوب السودان، الذي أعلن استقلاله رسميا في 9 يوليو/تموز سبع مجوعات متمردة على أقل تقدير يقود معظمها ضباط سابقون في الجيش الشعبي لتحرير السودان.

تجدر الإشارة إلى أن رئيس دولة جنوب السودان سلفاكير ميارديت جدد عرضه للعفو عن الجماعات المسلحة التي تقاتل حكومته، بعد أن أخفقت عروض العفو السابقة في تحقيق نجاح يذكر.

ويقول متمردون إنهم يقاتلون ضد ما يرونه من فساد وتمييز عرقي من جانب حكومة الجنوب التي تنفي الاتهامين.

وأفادت الأمم المتحدة أن أكثر من 2300 شخص قتلوا جراء أعمال عنف للمتمردين وعنف قبلي في الجنوب في عام 2011.

المصدر : الفرنسية,رويترز

التعليقات