شافيز ينهي المرحلة الأولى من العلاج
آخر تحديث: 2011/7/23 الساعة 10:22 (مكة المكرمة) الموافق 1432/8/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/7/23 الساعة 10:22 (مكة المكرمة) الموافق 1432/8/22 هـ

شافيز ينهي المرحلة الأولى من العلاج

شافيز (وسط) يتحدث مع فيدل كاسترو بحضورالرئيسين الكوبي راؤول كاسترو (أقصى اليمين) والإكوادوري رافائيل كوريا (الفرنسية)

قال الرئيس الفنزويلي هوغو شافيز إن المرحلة الأولى من العلاج الكيميائي الذي يتلقاه للسرطان نجحت وإنه يستعد للمرحلة الثانية، مؤكدا عزمه الترشح للانتخابات الرئاسية المقبلة.
 
جاء ذلك في تصريح هاتفي للرئيس شافيز -من كوبا حيث يتلقى العلاج- مع التلفزيون الفنزويلي الرسمي أمس الجمعة أكد فيه انتهاء المرحلة الأولى من العلاج الكيميائي بشكل إيجابي.
 
وأضاف شافيز -الذي كان يتحدث بنبرة متفائلة- أنه بصدد التحضير لبدء المرحلة الثانية من العلاج المقرر له، مشيرا إلى أن العلاج يتألف من مراحل عديدة مقبلة "من أجل الانتصار في هذه المعركة الرامية إلى القضاء على خطر وجود أي خلايا خبيثة".
 
وجدد -شافيز الذي انتخب منذ 1998 رئيسا لفنزويلا لثلاث ولايات متتالية- عزمه الترشح لانتخابات 2012، مؤكدا لمواطنيه أنه يتجه إلى "الفوز في 2012 لكنه لم يحدد موعدا لعودته.
 
وليست معروفة حتى الآن -من مصادر رسمية- المدة التي سيقضيها الرئيس الفنزويلي في الخارج بعد أن حصل على موافقة البرلمان ببقائه في كوبا طالما لزم الأمر.
 
وقاوم شافيز طلبات المعارضة بتسليم رئاسة البلاد مؤقتا إلى نائبه إلياس خاوا، واكتفى بمنح الأخير ووزير المالية خورجي جيورداني صلاحيات تشمل شؤون الموازنة.
 
وكان شافيز -الذي يبلغ من العمر 56 عاما- قد عاد إلى كوبا في 16 الجاري برفقة إحدى بناته لمتابعة المرحلة الثانية من العلاج بعدما خضع في 20 يونيو/حزيران الماضي في العاصمة الكوبية لعملية استئصال ورم سرطاني.
 
ولا يزال التعتيم قائما بشأن طبيعة مرض الرئيس شافيز الذي تدل تصريحاته السابقة على أن الخلايا السرطانية في جسده ليس من النوع القابل للانتشار.

بيد أن تقارير إعلامية سربت معلومات أفادت بأن الرئيس الفنزويلي مصاب بسرطان القولون الذي يحتاج إلى علاج دقيق، في الوقت الذي تجنبت المصادر الحكومية في كراكاس التعليق على هذه المعلومات نفيا أو تأكيدا.
المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية:

التعليقات