اليابان تغلق مفاعلا نوويا آخر
آخر تحديث: 2011/7/16 الساعة 08:48 (مكة المكرمة) الموافق 1432/8/15 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/7/16 الساعة 08:48 (مكة المكرمة) الموافق 1432/8/15 هـ

اليابان تغلق مفاعلا نوويا آخر

لقطة سابقة بواسطة طائرة بدون طيار للمفاعل الثالث بمحطة فوكوشيما عقب الزلزال (رويترز) 

قررت اليابان إغلاق مفاعل نووي آخر طرأ عليه عطل فني بدون وقوع أي تسرب إشعاعي، مما يفاقم أزمة الطاقة الكهربائية في بلد لا يزال يعاني من تداعيات الزلزال على عدد من محطاته النووية منذ مارس/آذار الماضي.
 
فقد أعلنت شركة كانساي للطاقة الكهربائية اليابانية اليوم السبت عزمها على إغلاق المفاعل رقم واحد في محطة "أوهي" النووية غربي اليابان بسبب مشكلات فنية، مؤكدة في الوقت نفسه عدم وقوع تسرب إشعاعي.
 
وأوضح متحدث باسم الشركة إن المفاعل -الذي يقع على بعد 350 كيلومترا غرب طوكيو- سيغلق تمهيدا لإجراء الاختبارات الفنية اللازمة بعد أن انخفض الضغط في صهريج يحتوي على حمض البوريك الجمعة لأسباب غير معروفة قبل أن يعود إلى المعدل الطبيعي.
 
ويرى الخبراء أن إغلاق مفاعل "أوهي" من شأنه أن يفاقم أزمة إمدادات الكهرباء المرتبطة بمحاولات تجرى منذ فترة طويلة لحل أزمة التسرب الإشعاعي في محطة فوكوشيما للطاقة النووية التابعة لشركة طوكيو للطاقة الكهربائية والتي تضررت من الزلزال وموجات المد البحري (تسونامي) التي وقعت في 11 مارس/آذار.
 
جانب من تداعيات الزلزال في مقاطعة مياجي (رويترز)
محطة فوكوشيما
وفي نفس السياق، لا تزال شركة طوكيو للطاقة الكهربائية تيبكو-المشغلة لمحطة فوكوشيما- تجاهد لجعل أنظمة تبريد المفاعلات مستقرة، لكن العمال أوقفوا مجددا نظاماً رئيسياً لتنقية مياه البحر لأنه كان يعمل بأقل من قدرته التشغيلية.
 
وعمدت تيبكو أمس الجمعة إلى إيقاف النظام الذي يقوم بإزالة تلوث المياه وإعادة استخدام المياه المشعة بعد أن اكتشف الفنيون أنه حتى بعد وقف التسرب كان النظام قادراُ على معالجة 36 طنا فقط من المياه الملوثة في الساعة وهو أقل من المعدل المستهدف بنسبة تصل إلى 20%.
 
ويعد التشغيل المستمر لنظام معالجة المياه أمراً حيوياً لتمكين أجهزة تبريد المفاعلات من العمل بشكل مستقر بحلول يوم الأحد المقبل والذي سيشكل -في حال نجاحه- نهاية المرحلة الأولى من مراحل السيطرة على المفاعلات النووية المتضررة من الزلزال وأمواج المد البحري.
 
تدابير حكومية
وكان وزير الدولة الموكل متابعة أزمة فوكوشيما –غوشي هوسونو- قد أكد أمس الجمعة أن الأزمة المستمرة في محطة فوكوشيما تجعل من الصعب جداً على اليابان بناء محطات نووية جديدة.
 
ودافع هوسونو عن اقتراح رئيس الوزراء ناوتو كان بأن تخفض اليابان اعتمادها على الطاقة النووية، معتبراً أن هذا خيار قائم على حقيقة وليس على نظرية، لافتا إلى ضرورة تقديم قانون يروج استخدام الطاقة المتجددة، وهي مسألة بدأ مجلس النواب مناقشاتها فعليا يوم الخميس الماضي.
 
يذكر أن وزير العلوم الياباني يوشياكي تاكاكي صرح لوسائل الإعلام اليابانية أمس الجمعة بأن الحكومة ستبحث مسألة وقف تطوير نموذج مفاعل "مونجو" على خلفية حادث محطة فوكوشيما.
المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية:

التعليقات