إسقاط طالبانيين من قائمة عقوبات أممية
آخر تحديث: 2011/7/16 الساعة 06:08 (مكة المكرمة) الموافق 1432/8/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/7/16 الساعة 06:08 (مكة المكرمة) الموافق 1432/8/16 هـ

إسقاط طالبانيين من قائمة عقوبات أممية

المجلس خص طالبان الشهر الماضي بقائمة عقوبات خاصة (الفرنسية-أرشيف)
أزال مجلس الأمن أمس الجمعة أسماء 14 عضوا سابقا في حركة طالبان الأفغانية من قائمة عقوبات أممية، في خطوة وصفت برسالة على أن من يقبل حوار حكومة كابل ستتم مكافأته. 

وبين من أُزيلت أسماؤهم من قائمة العقوبات –التي تشمل تجميدا للأصول وحظر السفر- أربعة من أعضاء المجلس الأعلى للسلم، وهو هيئة أسستها السلطات الأفغانية في سبتمبر/ أيلول الماضي لإقناع الحركات المسلحة التي تقاتلها وتقاتل القوات الأجنبية بوضع السلاح.

وجاءت إزالة أسماء أفراد طالبان السابقين بطلب من الحكومة الأفغانية.

وقال بيتر فيتيغ سفير ألمانيا التي ترأس مجلس الأمن هذا الشهر إن الخطوة تبعث رسالة واضحة مفادها أن "مجلس الأمن والمجموعة الدولية يدعمان جهود الحكومة الأفغانية في محاورة أفراد طالبان ممن يقبلون الانخراط في عملية المصالحة تحقيقا للسلم والأمن".

كما وصف الخطوة برسالة واضحة على أن الانخراط في العملية السلمية له فوائده.

وقبل هذه الخطوة، كانت هناك أسماء 137 من أعضاء طالبان في قائمةٍ، قرر مجلس الأمن قبل شهر أن يجعلها مستقلة، بعد أن كانت مُدمجة مع قائمة تضم أعضاء بتنظيم القاعدة.

وجاء قرار فصل القائمتين في محاولة من المجموعة الدولية لإقناع طالبان بأنها لا تنظر إليهم مثلما تنظر إلى القاعدة، على أمل أن يحدث هذا التمييز انشقاقات بين التنظيمين.

وحتى الآن لم تلق طالبان بالا لدعوات الحوار التي وجهتها إليها الحكومة، وقالت إن الشرط الأولي لها رحيل كل القوات الأجنبية.

المصدر : وكالات

التعليقات