نجاد: لا هدوء بوجود إسرائيل
آخر تحديث: 2011/6/4 الساعة 12:54 (مكة المكرمة) الموافق 1432/7/4 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/6/4 الساعة 12:54 (مكة المكرمة) الموافق 1432/7/4 هـ

نجاد: لا هدوء بوجود إسرائيل

نجاد دعا شعوب المنطقة لإنهاء هيمنة الولايات المتحدة (رويترز-أرشيف)

قال الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد إن الشرق الأوسط لن يعرف الهدوء طالما أن "النظام الصهيوني موجود"، في وقت طالبت إسرائيل بتشديد الضغوط على طهران لمنعها من الحصول على السلاح النووي.

وقال نجاد في كلمة ألقاها عند ضريح الإمام الخميني بجنوب طهران في الذكرى الثانية والعشرين لوفاة مؤسس الجمهورية الإسلامية "طالما أن النظام الصهيوني موجود ولو على جزء صغير من فلسطين، لن تعرف المنطقة الهدوء والطمأنينة".

وأكد أن على جميع شعوب المنطقة أن تسير في اتجاه نهاية هيمنة الولايات المتحدة وزوال النظام الصهيوني.

وكان نجاد قد وصف الخطاب الذي ألقاه الرئيس الأميركي باراك أوباما عن الشرق الأوسط في مايو/أيار المنصرم ودعوته لإقامة دولة فلسطينية مجاورة لإسرائيل بالمخطط الشيطاني الذي سيؤول للفشل.

ويدعو الرئيس أحمدي نجاد وغيره من المسؤولين الإيرانيين بانتظام إلى "محو إسرائيل عن الخارطة" رافضين فكرة قيام سلام بين الدولة العبرية وجيرانها.

تكثيف الضغوط 
من جهة أخرى قال دان مريدور نائب رئيس الوزراء الإسرائيلي إن العقوبات أمامها فرصة لمنع إيران من أن تصبح دولة مسلحة نوويا، إذا جرى تكثيف الضغوط الاقتصادية والسياسية على طهران.

وقال مريدور لرويترز إن من المهم زيادة ضغوط العقوبات على الجمهورية الإسلامية التي ينبغي أن تواجه "ثمنا أكبر كل أسبوع وكل شهر كي يفهموا أنهم لن يفلتوا من العقاب".

وأوضح مريدور -الذي يشرف على أجهزة المخابرات والشؤون النووية الإسرائيلية- أن الضغط لديه فرصة للنجاح "إذا أخذ على محمل الجد وإذا كان مستمرا وواضحا جدا وكان متسارعا".

المصدر : وكالات

التعليقات