بن لادن قتل على يد قوات خاصة أميركية فجر الاثنين الماضي في باكستان (الفرنسية-أرشيف) 
تواصلت ردود الفعل المنددة والرافضة بشأن الطريقة التي اتبعتها القوات الأميركية في اغتيال زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن هذا الأسبوع في باكستان.

فقد ندد رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) خالد مشعل بطريقة قتل بن لادن ثم قرار رميه في البحر.

وقال مشعل إن العرب والمسلمين بشر ويجب أن يعاملهم الغرب على هذا النحو، بصرف النظر عما إذا كانوا من أنصار أو معارضي بن لادن.

أما أسقف كانتربري روان وليامز فقال إن التقارير الأميركية عن مقتل بن لادن تركت لديه "شعورا بالانزعاج".

وأضاف الأسقف الذي يرأس الطائفة الأنجليكانية في العالم -وعدد المنتسبين إليها 80 مليونا- "أعتقد أن قتل رجل أعزل دائما ما يترك شعورا بالانزعاج، لأن هذا يجعل الأمر يبدو كأن العدالة لا تأخذ مجراها".

من جهته وصف الزعيم الكوبي فيدل كاسترو قتل بن لادن بأنها عملية "اغتيال بغيضة"، محذرا في مقال له نشر الخميس أنه سيجني "الكراهية والانتقام" ضد الولايات المتحدة.

"
الاستطلاع الذي أجري بتكليف من القناة الأولى للتلفزيون الألماني أظهر أن أغلبية الألمان يرون أنه كان على الولايات المتحدة أن تعتقل بن لادن حيا
"
اعتقال وليس القتل
وأكد استطلاع للرأي في ألمانيا أن مقتل زعيم تنظيم القاعدة على أيدي جنود أميركيين في باكستان يقابل بانتقاد كبير.

وأظهر الاستطلاع الذي أجري بتكليف من القناة الأولى للتلفزيون الألماني "أي.آر.دي" أن أغلبية الألمان يرون أنه كان على الولايات المتحدة أن تعتقل بن لادن حيا وألا تقتله.

وأيد 42% فقط من المستطلعة آراؤهم الولايات المتحدة في قتلها بن لادن، في حين رأى 52% منهم أنه كان على واشنطن أن تحاول القبض عليه وتقديمه لمحكمة العدل الدولية.

وكان منتقدون قد أثاروا مخاوف حول مشروعية عملية قتل بن لادن بعد تنقيح الولايات المتحدة روايتها للاعتراف بأن زعيم تنظيم القاعدة لم يكن مسلحاً حين قُتل رمياً بالرصاص، لكن وزير العدل الأميركي إريك هولدر اعتبر قتله مشروعاً وعملاً من أعمال الدفاع عن النفس.

وذكرت صحيفة "نيويورك تايمز" الخميس أن القوات الخاصة الأميركية التي داهمت منزل بن لادن وقتلته لم تواجه أي مقاومة تقريبا بعد اندلاع تبادل إطلاق نار في بادئ الأمر.

وقال البيت الأبيض إن وحدة القوات الخاصة واجهت مقاومة ملحوظة أثناء دخولها، واعتبرت ذلك تبريرا لقتل بن لادن الأعزل في غرفة نومه.

وقالت رئيسة لجنة الاستخبارات في مجلس الشيوخ الأميركي السيناتور ديان فينشتاين لشبكة "سي.أن.أن" إن بن لادن حاول أن يمسك بسلاح قبل أن يلقى  حتفه في المداهمة فجر الاثنين الماضي في باكستان.

المصدر : وكالات