مهاجرون فروا سابقا من ليبيا إلى جزيرة لامبيدوزا (الفرنسية

وصل اليوم السبت 347 مهاجرا قادمين من ليبيا على متن قارب إلى جزيرة لامبيدوزا بجنوبي إيطاليا، بينما قال مسؤولون بالجزيرة إن سفينة على متنها أربعمائة مهاجر آخرين يتوقع وصولها في وقت لاحق.

وذكرت وكالة الأنباء الإيطالية (آكي) أن السلطات الأمنية في جزيرة لامبيدوزا اكتشفت القارب على بعد خمسين ميلاً بحرياً (أي حوالي 80.4 كيلومترا) من الجزيرة وهو يعاني من مشاكل، وتم إنقاذه بواسطة قوارب خفر السواحل والشرطة.

وقال مسؤولون إن معظم المهاجرين من الأفارقة من منطقة الصحراء الكبرى وإنهم فروا من الصراع الحالي في ليبيا، مشيرين إلى أن من بينهم 27 امرأة وطفلا واحدا.

وذكرت نفس المصادر أن نحو 12 تونسيا وصلوا على متن قارب صغير في وقت متأخر أمس الجمعة.

ووفق نفس المصدر الإيطالي، فقد بلغ عدد المهاجرين -الذين كانوا قد وصلوا إلى لامبيدوزا حتى ليلة أمس- ألفا ومائتين بينهم مائتا تونسي ينتظرون ترحيلهم والباقون أفارقة يحق لهم اللجوء السياسي.

وتشهد جزيرة لامبيدوزا -منذ بداية العام ومع بدء الاحتجاجات في تونس التي أطاحت بالرئيس زين العابدين بن علي- موجة من مراكب الهجرة غير الشرعية الآتية من هناك.

ووقعت إيطاليا وتونس اتفاقية تقضي بترحيل من يصلون بعد الخامس من أبريل/نيسان بينما منحت تصاريح إقامة مؤقتة ووثائق هوية للآخرين.

كما تواجه الجزيرة حالياً موجة أخرى من المهاجرين الآتين من ليبيا التي تشهد هي الأخرى قتالاً بين قوات العقيد الليبي معمّر القذافي وقوات المعارضة المدعومة من طرف التحالف الدولي بقيادة حلف شمال الأطلسي (ناتو).

المصدر : وكالات