طالبان هاجمت عدة مبان حكومية بأفغانستان بعد إعلانها بدء هجوم الربيع (رويترز-أرشيف)

قال مسؤولون محليون إن مئات من مقاتلي حركة طالبان هاجموا أجزاء من منطقة جبلية نائية في شمال شرق أفغانستان اليوم الأربعاء، وأعلنت الحركة سيطرة مقاتليها على المنطقة بالكامل.

وصرح جمال الدين بدر حاكم إقليم نورستان قرب الحدود مع باكستان لوكالة رويترز بأن وسط منطقة دواب "سقط في أيدي المسلحين". وأضاف بدر أن عددا كبيرا من المقاتلين من غير الأفغان عبروا من باكستان.

وتحمي الشرطة وحدها العديد من المناطق في شمال شرق أفغانستان الوعر حيث لا توجد قوات أفغانية أو أجنبية وأحيانا يسيطر المسلحون على مواقع نائية حتى تصل تعزيزات عسكرية لتطردهم منها.

وقال مسؤولون أمنيون محليون أيضا إن المسلحين سيطروا على أجزاء من المنطقة ورفعوا علم طالبان بلونيه الأبيض والأسود.

وذكر المتحدث باسم طالبان ذبيح الله مجاهد في بيان أرسل إلى وسائل الإعلام عن طريق البريد الإلكتروني، أنه تمت السيطرة على المنطقة بشكل كامل.

وأضاف أن طالبان قتلت وأصابت عددا من أفراد قوة الشرطة في المنطقة، ولكن لم يتسن لمسؤولين أفغان تأكيد أو نفي سقوط قتلى.

وفي الشهر الجاري أعلنت طالبان بدء هجوم الربيع وشنت سلسلة من الهجمات على مبان حكومية. وهاجم نحو 200 مقاتل مركزا للشرطة في نورستان هذا الشهر وقتل اثنان من مسلحي طالبان في الهجوم.

المصدر : رويترز