نتنياهو طالب بعدم إلقاء مسؤولية الشرق الأوسط على إسرائيل (رويترز-أرشيف)

جدد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو رفض تل أبيب العودة إلى حدود 1967، وأكد أن القضايا العالقة مع الفلسطينيين لن يتم حلها إلا إذا تم التعامل مع إسرائيل كدولة يهودية.

وقال نتنياهو في كلمة ألقاها فجر اليوم أمام اللجنة الأميركية لشؤون إسرائيل العامة (إيباك) بواشنطن أن هناك عدة قضايا يجب حلها مع الفلسطينيين، "ولن يتم التمكن من ذلك إلا إذا كانوا مستعدين للتعامل مع دولة يهودية".

وأوضح أن إسرائيل يجب أن تبقى في أمان، ولذلك فهي لن تستطيع العودة إلى حدود 1967 التي لا يمكن الدفاع عنها.

وطالب نتنياهو بالتوقف عن إلقاء مسؤولية مشاكل الشرق الأوسط على إسرائيل.

وكشف عن اتفاق بين تل أبيب وواشنطن على التعاون من أجل عدم الاعتماد على "البترول الذي يغذي الإرهاب".

وجاء خطاب رئيس الوزراء الإسرائيلي وسط جدل أميركي إسرائيلي بشأن أسس إحياء عملية السلام الإسرائيلية الفلسطينية بعد تصريحات للرئيس أوباما الخميس الماضي دعا فيها إلى إقامة دولة فلسطينية على أساس حدود 4 يونيو/حزيران 1967.

لكنه أوضح فيما بعد خلال خطابه أمام منظمة إيباك أن موقفه يعني أن الطرفين الإسرائيلي والفلسطيني سيتفاوضان على حدود تختلف عن تلك التي كانت موجودة عام 1967.

المصدر : الجزيرة