مجلس الأمن الدولي في إحدى جلساته

منع "المنتدى الدائم للسكان الأصليين" التابع لـالأمم المتحدة منظمة إسرائيلية من المشاركة في مؤتمره السنوي بحجة عدم أهليتها لذلك.  

وقالت شبكة "إسرائيل ناشيونال نيوز" الإخبارية إن ما يسمى مكتب القانون الدستوري الإسرائيلي تلقى إشعاراً من المنتدى الأممي يوضح أنه تم رفض طلب تسجيل مشاركته في مؤتمره السنوي لهذا العام.

ومكتب القانون الدستوري الإسرائيلي منظمة إسرائيلية تنشط في الدفاع عما تعتبره حقوق اليهود.

وأشارت المنظمة الإسرائيلية إلى أن "المنتدى الدائم للسكان الأصليين" لم يوضح سبب الرفض، مشيرة إلى أنه اكتفى بالتنويه إلى أنها "غير مؤهلة للمشاركة" رغم مشاركتها العام الماضي.

واتهمت نفس المنظمة في بيان أصدرته أول أمس الأحد رئيس الأمانة العامة للمنتدى الدائم لقضايا السكان الأصليين تشاندرا روي هنريكسن بانتهاك قوانين دولية بحرمانها من المشاركة.

كما عبر مدير المنظمة الإسرائيلية مارك كابلان عن استيائه من منع منظمته من المشاركة في مؤتمر "المنتدى الدائم للسكان الأصليين" وعدم توضيح سبب عدم أهليتها للمشاركة.

يُشار إلى أن المنتدى الدائم لقضايا السكان الأصليين يُعد هيئة استشارية تابعة للأمم المتحدة، وهي مخولة بمناقشة قضايا الشعوب الأصلية في مجالات مختلفة مثل التنمية الاقتصادية والاجتماعية والثقافة والبيئة والتعليم والصحة وحقوق الإنسان.

المصدر : قدس برس