أحد رجال قبائل شمال غرب باكستان يستعرض حطاما خلفه قصف أميركي (رويترز-أرشيف)

قتلت اليوم غارتان شنتهما طائرتان أميركيتان دون طيار في الشمال الغربي من باكستان سبعة ممن تصفهم واشنطن بأنهم متشددون.

وتحدث مسؤولون أمنيون باكستانيون عن طائرة أولى أطلقت صاروخين دمرا مجمعا في مير علي قرب ميرانشاه كبرى بلدات شمال وزيرستان، غير بعيد عن الحدود مع باكستان، لتتبعها بعد دقائق غارة أخرى شنتها طائرة ثانية، أطلقت صاروخين دمرا سيارة كانت قريبة من مكان الهجوم الأول.  

وكانت الولايات المتحدة قد قالت إنها ستواصل استهداف مسلحي القاعدة وطالبان في باكستان على الرغم من مقتل زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن، في عملية نفذتها قوة أميركية خاصة قبل أسبوعين بعملية وترت علاقات البلدين، ودفعت المعارضة الباكستانية إلى المطالبة باستقالة حكومة يوسف رضا جيلاني لأنها لم تُحط بها علما.

وقال المسؤولون الأميركيون إنهم لم يشاؤوا إطلاع إسلام آباد على العملية مسبقا خشية تسريب ذلك إلى بن لادن.

وتزايدت غارات الطائرات الأميركية دون طيار في شمال غرب باكستان منذ أن وصل باراك أوباما إلى الحكم في  يناير/كانون الثاني 2009.

وتزامنت غارتا اليوم مع زيارة لإسلام آباد يقوم بها رئيس لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ الأميركي السناتور جون كيري الذي دعا باكستان إلى تعاونٍ حقيقي في محاربة الإرهاب قائلا إن مستقبل العلاقات الثنائية ستحدده الأفعال لا الأقوال.

المصدر : وكالات