شارك بالمظاهرة عرب مقيمون ببريطانيا ونشطاء أجانب مؤيدون لقضية فلسطين (الجزيرة نت)

مدين ديرية-لندن

تظاهر المئات ظهر اليوم أمام السفارة الإسرائيلية في لندن استجابة لنداء "الزحف إلى فلسطين"، في إطار فعاليات متنوعة في مناطق مختلفة من بريطانيا لإحياء يوم النكبة، تزامنت مع مظاهرات محدودة لعدد من الحركات الصهيونية.

وسار عدد من النشطاء البريطانيين يستقلون دراجات هوائية مزينة بالأعلام الفلسطينية، وأطلقوا الأغاني الفلسطينية عبر مكبرات الصوت وصولا إلى السفارة الإسرائيلية، التي احتشد في محيطها مئات من أنصار فلسطين ومن أبناء الجالية العربية وشباب ثورة مصر.

وحاول عناصر "رابطة الدفاع الإنجليزية" المعادية للإسلام التظاهر ضد فلسطين، لكن الشرطة منعتهم وتدخلت للفصل بين أنصار فلسطين وأعضاء الحركات الصهيونية والعنصرية المعادية للإسلام.

وأصدر برلمانيون ونشطاء أمس نداء مباشرا لرئيس الوزراء ديفد كاميرون ليتدخل ويحمي "أسطول الحرية 2" من اعتداءات محتملة للبحرية الإسرائيلية، وحثوه على أن ينهي حصار إسرائيل لقطاع غزة ويتدخل ليوقف انتهاكاتها للقانون الدولي.

وقالت الناشطة الإسرائيلية يائيل خان للجزيرة نت "لقد جئنا اليوم لإحياء ذكرى النكبة التي طرد خلالها نصف سكان فلسطين بالقوة حيث عانوا الحرمان من العودة لديارهم ووطنهم".

مظاهرة مؤيدة لإسرائيل بشوارع لندن (الجزيرة نت)
"تواطؤ مخز"
ووصفت بالمخزي ما اعتبرته تواطؤا من المجتمع الدولي، لكنها ترى أن من المشجع جدا "أن نرى أن العديد من الناس ينضمون إلى دعوة أطلقها الشعب الفلسطيني لسحب الاستثمارات من إسرائيل وفرض عقوبات عليها ومطالبتها بحق العودة"، وأكدت أنها لن تعود إلى إسرائيل إلا مع اللاجئين الفلسطينيين.

وقالت سارة أبس من "حملة التضامن البريطانية مع فلسطين" للجزيرة نت إن ذكرى النكبة كارثة للشعب الفلسطيني تراها مستمرة، وينظم مكتبها في ذكراها ومن أجل التذكير بها حملات في جميع أنحاء المملكة المتحدة.

وقالت "ينبغي العمل من أجل فلسطين التي يجري تطهيرها عرقيا من القدس والضفة الغربية حيث لا يزال الفلسطينيون يقتلون عند الاحتجاج على تدمير منازلهم وسلب أراضيهم وحقوقهم"، مشيرة إلى استمرار الحصار غير قانوني لغزة التي أصبحت أكبر سجن في العالم يضم مليون ونصف المليون فلسطيني.

أما الناشطة المصرية عزة زكي من "ثورة مصر في بريطانيا" فقالت إن "الثورة المصرية تعانق شقيقتها الثورة الفلسطينية والجالية المصرية، وشباب ثورة مصر يشاركون اليوم مع الملايين في ميدان التحرير والعالم للزحف إلى فلسطين".

وأوضحت أن النكبة كارثة حقيقية على الأمة العربية، وشددت على ضرورة العمل لمساعدة الفلسطينيين في مخيمات اللجوء حتى عودتهم إلى بلادهم، وقالت إن التوطين في ظل الثورات العربية أصبح مستحيلا.

المصدر : الجزيرة