فرنسا تدرس إيقاف شنغن مؤقتا
آخر تحديث: 2011/4/23 الساعة 09:23 (مكة المكرمة) الموافق 1432/5/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/4/23 الساعة 09:23 (مكة المكرمة) الموافق 1432/5/21 هـ

فرنسا تدرس إيقاف شنغن مؤقتا

جانب من مظاهرة في باريس عام 2008 احتجاجا على الإجراءات الفرنسية لمنع الهجرة
(الفرنسية-أرشيف)

تدرس فرنسا اتخاذ قرار بإيقاف العمل باتفاقية شنغن الخاصة بحرية السفر عبر الحدود في الاتحاد الأوروبي بسبب تدفق آلاف المهاجرين عن طريق إيطاليا، والخلاف مع تلك الأخيرة حول هذه المسألة.

وقال مصدر قريب من الرئاسة الفرنسية أمس الجمعة إن باريس تدرس تعليق التزاماتها باتفاقية شنغن بسبب استقبال المهاجرين من تونس وليبيا.

وأضاف "يبدو لنا أننا بحاجة للتفكير بشأن آلية تسمح لنا عندما يحدث خلل منهجي عند أحد الحدود الخارجية للاتحاد الأوروبي بالتدخل بتعليق مؤقت طالما استمر الخلل".

ونقلت الإذاعة الفرنسية عن تقارير من القصر الرئاسي أن الرئيس نيكولا ساركوزي يعتزم طرح هذا الاقتراح خلال القمة الفرنسية الإيطالية المقررة الثلاثاء المقبل في روما.

وكانت فرنسا أوقفت عدة قطارات تقل مهاجرين تونسيين قادمة من إيطاليا عند الحدود بينهما خلال عطلة نهاية الأسبوع الماضي بغرض تفتيشها مما أدى لنشوب خلاف بين الدولتين.

وأعطى الاتحاد الأوروبي الحق لفرنسا في هذا التصرف حيث بإمكان الدول الأعضاء باتفاقية شنغن اتخاذ إجراءات تفتيش على الحدود في مثل هذه الظروف الاستثنائية، مبينا أن الاتفاقية تسمح بذلك.

ويثور جدل بين البلدين منذ عدة أسابيع بشأن 25 ألف مهاجر تونسي وصلوا  الأراضي الإيطالية ويرغبون بالهجرة إلى فرنسا بوثائق سفر مؤقتة  صادرة من إيطاليا.

وتنطلق إيطاليا من قناعة بأن المهاجرين غير الشرعيين يجوز لهم أن يسافروا من دولة إلى أخرى بالاتحاد الأوروبي باستخدام التأشيرات الخاصة ذات الصلاحية المؤقتة.

ولا تقبل فرنسا هذا الأمر محتجة بأن المهاجرين التونسيين لا يمكنهم الانتقال إليها والإقامة بمقتضى التصريح المؤقت الذي أصدرته لهم إيطاليا بالإقامة فيها. 

المصدر : وكالات

التعليقات