نجاد: الولايات المتحدة والكيان الصهيوني هما العدوان الأساسيان لشعوب المنطقة (الجزيرة)

قال الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد إن شرق أوسط جديداً آخذ في التشكل خارج إطار السيطرة الأميركية والصهيونية.

وأضاف أحمدي نجاد أمام حشد جماهيري في مدينة سَنَنْداج عاصمة إقليم كردستان، أن الولايات المتحدة والكيان الصهيوني هما العدوان الأساسيان لشعوب المنطقة.

ونسبت وكالة مهر للأنباء إلى أحمدي نجاد قوله إن شعوب المنطقة المؤمنة والواعية أحبطت جميع مؤامرات الأعداء وسيكون الشرق الأوسط وجميع العالم في مأمن من شر المستكبرين.

وأكد أن الأعداء سيتلقون صفعة قوية من الشعب الإيراني  وشعوب المنطقة الحرة تجعلهم يضلون طريقهم, وأن البقاء سيكون لإرادة الشعوب والأفكار السامية.

وكان الرئيس الإيراني اتهم واشنطن الاثنين بإثارة التوتر بين إيران والدول العربية، مؤكدا أن "مخططاتها" ستؤول إلى الفشل، ودعا إلى الوحدة في الشرق الأوسط.

من جهته حذر قائد القوة البرية للجيش الإيراني العميد أحمد رضا بوردستان من أن بلاده سترد بقوة وفورا على أي عدوان على أراضيها، وأن أي اعتداء سيكون بمثابة انتحار للمعتدين وسيجعلهم يندمون.

وقال بوردستان إن الأعداء لا يملكون في الوقت الراهن لا الظروف ولا الرغبة بشن هجوم عسكري على إيران.

ولفت إلى أن إيران ستستهدف المصالح الحيوية "للاستكبار" العالمي و"الكيان الصهيوني اللقيط" في حال تعرضها لأي اعتداء من قبل الأعداء.

المصدر : وكالات