طهران: احتجاجات سوريا مؤامرة
آخر تحديث: 2011/4/12 الساعة 17:47 (مكة المكرمة) الموافق 1432/5/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/4/12 الساعة 17:47 (مكة المكرمة) الموافق 1432/5/10 هـ

طهران: احتجاجات سوريا مؤامرة

من مظاهرة في درعا جنوب سوريا (الفرنسية-أرشيف)

اعتبرت إيران أن المظاهرات المناهضة للحكومة في سوريا تجيء في إطار مؤامرة غربية لزعزعة حكومة تؤيد المقاومة.

جاء ذلك في المؤتمر الصحفي الأسبوعي لوزارة الخارجية الإيرانية اليوم الثلاثاء، حيث قال المتحدث باسم الوزارة رامين مهمان برست إن الاحتجاجات في سوريا على مدى الأسابيع الثلاثة الماضية والتي شهدت سقوط 200 قتيل وفقا لتقديرات جماعات حقوق الإنسان، ليست حدثا تلقائيا بل نتاج تدخل أجنبي.

وقال المتحدث للصحفيين إن "ما يحدث في سوريا عمل شرير ينفذه الغربيون والأميركيون والصهاينة خاصة"، وأضاف "يحاولون بمساعدة إعلامهم خلق احتجاج مصطنع في مكان ما أو المبالغة في مطلب لجماعة صغيرة وعرضه باعتباره مطلب الأغلبية وإرادتها". وتابع "يجب ألا تنطلي على أحد هذه اللعبة التي يلعبها الأميركيون".

وعلى عكس الانتفاضات في مناطق أخرى من العالم العربي التي أشادت بها إيران باعتبارها "صحوة إسلامية" للشعوب ضد حكام طغاة يدعمهم الغرب، لم تحظ الاحتجاجات في سوريا بتغطية إعلامية كبيرة أو تعليقات رسمية تذكر في إيران.

وقال مهمان برست إن القوى الغربية قلقة من احتمال فقد نفوذها في شرق أوسط يعاد تشكيله وتسعى للإضرار بطهران ودمشق، وأضاف "إنهم يريدون الانتقام من بعض الدول مثل إيران وسوريا".

"
بريطانيا دعت رعاياها إلى تجنب السفر في جميع الحالات إلى مدن درعا واللاذقية وبانياس وضاحية دوما القريبة من دمشق
"

نصيحة بريطانية
وفي سياق آخر، نصحت بريطانيا رعاياها اليوم الثلاثاء بعدم السفر إلى سوريا إلا في حالات الضرورة القصوى، ودعتهم إلى تجنب السفر في جميع الحالات إلى مدن درعا واللاذقية وبانياس وضاحية دوما القريبة من دمشق.

وقال وزير الدولة البريطاني لشؤون الشرق الأوسط ألستير بيرت إن الخطوة تأتي على ضوء تدهور الوضع الأمني في سوريا، و"ننصح الآن بعدم السفر إلى هناك إلا عند الضرورة، وستكون هذه النصيحة نافذة المفعول فوراً".

كما نصحت الخارجية البريطانية رعاياها المقيمين في سوريا بمراجعة تدابيرهم الأمنية الخاصة واتخاذ الاحتياطات اللازمة لسلامتهم، وتجنب السفر إلى مدينة درعا والبلدات والقرى المجاورة ومن بينها طفس والصنمين ومعبر الرمثا الحدودي إلى الأردن، ومدينتا اللاذقية وبانياس وضاحية دوما.

وتقول الوزارة في موقعها الإلكتروني إن هناك تهديداً عاماً من الإرهاب في سوريا، ولا يمكن استبعاد وقوع هجمات كما أنها قد تكون عشوائية وتستهدف الأماكن التي يتردد عليها المغتربون والمسافرون الأجانب.

المصدر : وكالات

التعليقات